تخوف من انفجارات امنية.. هذا ما قاله علوش عن تقسيم لبنان!

رأى نائب رئيس تيار المستقبل مصطفى علوش أن استقالة الوزير جورج قرداحي لو حصلت يوم القرار السعودي لكانت فعلت فعلها، لكن الازمة الخليجية غير مرتبطة به بل بدور حزب الله في لبنان. وفي حديث لبرنامج أقلام تحاور من صوت كل لبنان شدد على ألا أفق لإعادة العلاقات الى ما كانت عليه مع السعودية ودول الخليج طالما أن دور حزب الله في لبنان والمنطقة لم يتغيّر. 

وأشار الى أن المركب اللبناني أصبح غارقاً بنسبة 90 بالمئة ومن تمكن من الحصول على طوق نجاة غادر لبنان. معتبراً أن مصير لبنان مرتبط بما سيحصل من تطورات في سوريا. وتوقع أن نذهب الى مؤتمر تأسيسي قد ينتهي بالتقسيم. وقال: كنا نأمل من هذه الحكومة أن تدير الانهيار لا أن توقفه عبر التواصل مع الجهات المانحة، لكن تعطيل اجتماعات مجلس الوزراء وغياب الإصلاحات يحول دون أي حل.

وحول الانتخابات النيابية توقع ألا تحصل في موعدها وأكد أنه في حال تم التمديد للمجلس النيابي فمن الأفضل البقاء وعدم الاستقالة في محاولة للتأثير في القرار بدل إخلاء الساحة أمام من يتحكم بمصير البلاد.

وتخوف من أن تؤدي الظروف المعيشية الصعبة الى انفجارات أمنية بدأت تظهر معالمها في مناطق عدّة، ودعا الى إعادة النظر بظروف القوى الأمنية حفاظا على الامن.

قضائياً وتعليقاً على كلام السيد حسن نصرالله سأل إذا كان يتهم القضاء بمجمله بالاستنسابية والتسييس فإذا كفت يد القاضي طارق البيطار أي قاضٍ سيرضون بتسليمه القضية معتبراً أن المشكلة في هذه القضية ليست مع القاضي بل مع الحقيقة.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal