أول فيديو يوثق جريمة مقتل الطالبة المصرية سلمى بهجت على يد زميلها إسلام محمد

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أول فيديو يوثق الدقائق الأولى لجريمة مقتل الطالبة المصرية سلمى بهجت على يد زميلها إسلام محمد طرطور.
ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد قام الأهالي بتصوير القاتل بعد أن قام بقتلها في مدخل أحد العقارات.
وأظهر الفيديو القاتل وهو يحمل سكيناً في يده، بينما ظهرت القتيلة مسجاة على الأرض وغارقة في دمائها.
كما كشف الفيديو قيام الأهالي باحتجاز القاتل في مدخل العمارة، حيث قاموا بإغلاق الباب حتى تحضر الشرطة للقبض عليه.
وظهر القاتل في الفيديو وهو يتحدث مع أحد الأشخاص في الهاتف قائلا: “أنا صرفت عليها 50 ألف جنيه”.
وكانت النيابة العامة قد تلقت، الثلاثاء، إخطارًا من الشرطة بارتكاب المتهم “إسلام” جريمة قتل المجني عليها “سلمى” عمدًا، حيث طعنها عدة طعنات بسكين كانت بحوزته، بالقرب من محكمة الزقازيق، أثناء دخولها مدخل عقار محل عمل إحدى صديقاتها.
وانتقلت النيابة العامة إلى مسرح الجريمة، وبرفقتها الطبيب الشرعي، وخبراء الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية، لمعاينته، ورفع آثار الجريمة، ومناظرة جثمان المجني عليها.
وتحفظت النيابة العامة على أجهزة تسجيل آلات المراقبة بمحيط المكان، وعلى السلاح المستخدم في الجريمة، وهاتفي المجني عليها والمتهم، وجارٍ عرض المتهم على النيابة العامة لاستجوابه.
وانتدبت النيابة العامة الطبيب الشرعي لتوقيع الصفة التشريحية على جثمان المجني عليها لبيان ما به من إصابات، وتحديد سبب الوفاة وكيفية حدوثها، وكذلك فحص السكين المستخدمة في الواقعة، وما علق بها من آثار.
وأمرت النيابة العامة بفحص الآثار المادية المرفوعة بمسرح الحادثة، وحددت عددًا من الشهود الذين رأوا الواقعة خلال ارتكابها لسماع شهادتهم.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal