قطاع المرأة في تيار العزم يستضيف النائب علي درويش

أكد عضو كتلة الوسط المستقل النائب الدكتور علي درويش على أهمية “تكريس حق المرأة في المشاركة السياسية عبر إقرار القوانين اللاّزمة لتأمين مساحة أوسع لها كتدبير ضروري لتوفير تكافؤ الفرص في الحياة السياسيّة واقرار الكوتا النسائيّة في قانون الانتخابات في سنة 2022 مثلما قدمته كتلة الوسط المستقل خلال اقتراح القانون الانتخابيّ”، معتبراً أنّ “الكوتا النسائيّة ضرورة في الوقت الحالي لوصول أكثر نسبة من النساء الى الندوة البرلمانيّة لتحقيق حقوقهن ليضمنها المجلس النيابي المقبل”، شارحاً بالتفصيل القانون الانتخابي الذي ناقشته اللجان خلال الاجتماع الأخير.

كلام النائب درويش جاء خلال لقاء حواريّ تفاعليّ نظمه قطاع المرأة في تيار العزم ضمن برنامج حوار في السياسة.

بدأ الحوار بكلمة لمسؤولة قطاع المرأة في تيار العزم جنان مبيض التي قدمت عرضا سريعا لمختلف القضايا التي يعاني منها اللبنانيون اليوم وخاصة الضائقة المعيشيّة التي تتفاقم يوما بعد يوم النائب درويش كان تطرق إلى سياسة فن الممكن التي تعتمدها الحكومة في هذه المرحلة مع تفاقم الأزمات المعيشيّة والاقتصاديّة والواقع الاجتماعيّ و خاصة في طرابلس.

وقال درويش: “تكثر شكاوى المواطنين في الأحياء الشعبيّة في المدينة من نقص التغذيّة الكهربائيّة وشحّ المياه، ما يزيد الطين بلّة و تتفاقم الأزمة اليوم مع بدء الموسم الدراسيّ وعودة التلاميذ الى المدارس، وهنا تسعى الدولة وكلّ وزارة بوضع خطط وخطوات عمليّة للتخفيف من وطأة المشاكل المتراكمة ، وتحرص على الوقوف الى جانب الأهالي و خاصة الأكثر حاجة وفقراً وعوزاً منهم ضمن القدرات الممكنة .

وتناول الأحداث في الطيونة وابعادها الأمنية، داعياً الى التهدئة وتعزيز خطوات الاستقرار وتحكيم العقل في هذه المرحلة الحرجة. و في الختام دار حوار بين الحاضرين والنائب الضيف


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal