هل يتوقف الانترنت؟

اضاء الاجتماع الذي عقده وزيرا الاعلام منال عبد الصمد والاتصالات طلال حواط امس على مشكلة اساسية مرشحة للتفاقم ، في حال استمرت ازمة المحروقات، وهي انقطاع بث العديد من وسائل الاعلام وتوقف الانترنت

وكانت محطات اذاعة وتلفزيونية اعلنت الاسبوع الفائت توقيف منصات بثها المنتشرة في عدد من المناطق عن العمل بسبب نقص المازوت، فيما اضطرت بعض الإذاعات إلى تقليص برامجها.

الحواط الذي طمأن” أن الإنترنت لن يتوقف كلياً”، قال “ان بعض المناطق سيشهد توقفاً قسرياً بسبب انقطاع الكهرباء، لان بعض هذه المحطات تكون مشتركة بمولد كهرباء الحي الذي يلجأ إلى التقنين”.

لكنه اشار الى ” أنه أعطى توجيهاته لشركتي الخلوي وشركة الاتصالات الأرضية وأبرز مزودي خدمات الإنترنت (أوجيرو) بتأمين المازوت لمولدات الكهرباء التي تزود محطات الاتصالات بالطاقة”.

وزيرة الاعلام بدورها اضاءت بدورها على دور تلفزيون لبنان وما يمكن أن يقدمه لإعادة تشغيل بعض محطات الإرسال، وامكان وسائل الإعلام الاستفادة من ١٨ محطة ارسال تابعة لتلفزيون لبنان ومنتشرة على كل الأراضي اللبنانية.

ومن الاقتراحات التي تمت مناقشتها إعادة تفعيل دور اللجنة المشتركة بين وزارة الاتصالات والهيئة الناظمة للاتصالات ووزارة الإعلام، بما يفضي الى نوع من الشركة الخاصة أو الشبكة الموحدة للبث والإرسال.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal