درويش: الساعات المقبلة ستكون مفصلية

أكد النائب علي درويش أن الأجواء ما تزال جيّدة بين الرئيسين ميشال عون ونجيب ميقاتي، مشيراً الى أن الساعات المقبلة ستكون مفصلية، والايجابية يجب أن تكون ملموسة.

وفي حديث لإذاعة صوت كل لبنان رأى أن تكثيف الاجتماعات بين الرئيسين يدلّ على جدّية الطرفين على الرغم من عدم وصول الأمور الى خواتيمها. وحول تدخّل النائب جبران باسيل في التشكيل شرح درويش أن الرئيس ميقاتي تواصل مع جميع الأطراف بمن فيهم باسيل الذي شدد على أنه غير معني بالملف وبالتالي فالتواصل مع رئيس الجمهورية فقط. وعن عقدة الداخلية قال درويش إن خيار المداورة لم يبت بعد والأمور مفتوحة على جميع الاحتمالات فيما الحلّ يبقى باختيار بشخصية توحي بالثقة لجميع الأطراف.

وجدد التأكيد على إصرار الرئيس ميقاتي على تشكيل حكومة توحي بالثقة لجميع الأطراف وتكون قادرة على اتخاذ القرارات المنتظرة.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal