وزير الأمن الإسرائيلي: إذا اضطررنا يوما ما إلى احتلال غزة سنفعل

قال بيني غانتس وزير الأمن الإسرائيلي إن بلاده ستحتل غزة إذا اضطرت يوما ما لفعل ذلك.

وبحسب تصريحات لهيئة البث الإسرائيلية “كان” قال غانتس: “غزة لن تذهب إلى أي مكان، ونحن بالتأكيد لن نذهب إلى أي مكان”، مشددا على أنه “إذا اضطررنا يومًا ما إلى احتلال غزة، سنفعل ذلك”.

وبخصوص “إمكانية القضاء على حركة حماس”، قال وزير الأمن الإسرائيلي “إن ذلك ممكن، لكنه يتطلب احتلال القطاع”، مضيفًا: “أنا لا أقول إن هذا الخيار لن يتحقق يومًا ما، لكننا نقوم بعمل جيد لمحاولة استنفاد مستويات أخرى من العمل”.

وأوضح غانتس أن بلاده “تتصرف بمسؤولية سياسية وأمنية”، لافتا إلى أن الولايات “لم تحدد موعدا، لإنهاء جولة القتال”.

وشدد على أن “إسرائيل لن تسمح بإطلاق الصواريخ أو البالونات المتفجرة”، من قطاع غزة بعد انتهاء العملية العسكرية مع الفصائل الفلسطينية.

ومتحدثا عن قادة حماس قال وزير الأمن الإسرائيلي إن قائد هيئة أركان كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس محمد الضيف، ورئيس المكتب السياسي للحركة في قطاع غزة يحيى السنوار “ما يزالان ضمن أهداف إسرائيل حتى الآن”.

وخص غانتس السنوار قائلا: “أراد أن يُنظر إليه على أنه يؤثر على القدس وعلى العرب في إسرائيل، بصفته صلاح الدين الأيوبي القرن الحادي والعشرين”.

ووصف ما فعله السنوار بأنه “خطأ فادح”، مؤكدا أن بلاده ردّت “بشدة على هذا السلوك”.


 

مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal