أهالي شهداء وضحايا المرفأ: نحذر من استعمال جريمة المرفأ كورقة تفاوض

 أعلنت لجان ذوي الشهداء والضحايا والجرحى في تفجير مرفأ بيروت، في بيان، انه “امام مشهد التسويات المستجد الذي يضع دماء شهدائنا وضحايانا وجرحانا على طاولة المفاوضات والصفقات والمساومات، يهم اللجان ان تجدد تأكيدها التمسك باستمرار التحقيق العدلي واستقلالية القضاء”، مشددة على “ضرورة مثول جميع المطلوبين، دون استثناء، أمام المحقق العدلي وعدم تحويل أي منهم الى المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء”.

وإذ حذرت “من استعمال جريمة المرفأ ومسار تحقيق العدالة فيها كورقة تفاوض”، طالبت اللجان البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي “بتوضيح عن الحل الدستوري الذي تحدث عنه يوم الثلاثاء 26 تشرين الأول 2021″، مبدية “أسفها في حال اتضح أن البطريرك الراعي مقتنع بالحل الرامي إلى تحويل النواب والوزراء والرؤساء إلى المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء المشتبه فيهم في انفجار المرفأ، وهو مجلس غير مستقل وغير محايد ما يتنافى وأبسط قواعد العدالة”.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal