يكن: ما جرى أمس في بيروت يفوق بنتائجه تداعيات انفجار مرفأ بيروت لناحية تأثيره على الأمن الوطني

أدلى رئيس حزب الشباب والتغيير الدكتور “سالم فتحي يكن” بالتصريح التالي تعقيباً على أحداث الأمس الدموية في بيروت: 

إننا ندين أشدّ الادانة ما تعرض له بالأمس متظاهرون مدنيون انتظموا في إطار تحرك سلمي ديموقراطي للتعبير عن رأيهم من أداء قضائي بدأ يثير الريبة والشك ؛ تماماً كما يحصل في أعرق الديموقراطيات في العالم ؛ 

لكن أعداء السلم والاستقرار كانوا يتربصون بهم كميناً أقل ما يقال فيه أنه سلوك الجبناء وجريمة موصوفة تستهدف الأمن والسلم الأهليين وتستوجب من السلطة السياسية إتخاذ أقصى التدابير القانونية اللازمة حيالها ؛ 

نقول ذلك لأن ما جرى بالأمس يفوق بنتائجه تداعيات انفجار مرفأ بيروت لناحية تأثيره على الأمن الوطني ؛ 

إننا نطالب بإحالة الفاعلين والمحرضين ؛ وهم جهة امتهنت الغدر والقتل الى القضاء لينالوا الجزاء العادل ؛

 هذا القضاء الذي نربأ به عن الدخول في الصراعات السياسية الداخلية وسواها ؛ لأنه الضمانة الأخيرة والحصن الحصين لمنعتنا الوطنية ؛

 وندعوا البعض الى الترفع عن التعاطي مع هذا الحدث ومسببه بمنطق الحسابات الانتخابية ومصالحها الزاوربيه ؛ فلمن سننتخب ونُنتخب إن انتحب الوطن ؛ 

الرحمة للشهداء وأصدق الدعاء بالشفاء للجرحى والصبر للمكلومين ؛ وكل الثقة بحكمة قياداتهم السياسية التي لا نشهد لها إلا حرصها على كرامة وعزة هذا الشعب وعنفوانه وسلمه الوطني .


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal