بابا الفاتيكان: ما زلت حيا رغم أن البعض تمنى موتي!

قال البابا فرنسيس بابا الفاتيكان مازحا إن بعض الناس في الكنيسة تمنوا ألا ينجو من عملية القولون الأخيرة التي أجراها.

أدلى البابا بهذا التعليق خلال اجتماع مع أعضاء طائفة اليسوعيين، وهي إحدى طوائف الكنيسية الكاثوليكية، في سلوفاكيا هذا الشهر، بحسب ما ذكرت مجلة لا سيفيلتا كاتوليكا التي تصدرها هذه الطائفة اليوم الثلاثاء.

وعندما سأل أحد أعضاء الطائفة عن صحته، نُقل عن البابا فرنسيس قوله “ما زلت على قيد الحياة. رغم أن بعض الناس أرادوني ميتا”.

وأضاف “أعلم أنه كانت هناك حتى اجتماعات بين الأساقفة الذين اعتقدوا أن البابا في حالة أكثر خطورة مما يقال… كانوا يستعدون (لانتخاب بابا جديد). فليكن. الحمد لله، أنا بخير”

المصدر: سكاي نيوز عربية


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal