تفهم عربي مشروط بخطوات الحكومة.. والعين على لبنانيين يحرّضون ضد بلدهم

كشف ديبلوماسيون معنيون “ان الاتصالات التي اجروها بالدول المعتمدين لديها اظهرت تفهما للواقع اللبناني واهتماما بمتابعة اوضاع اللبنانيين في هذه الظروف الصعبة. 

لكنهم اكدوا ان هذه الدول تعتبر “ان اي موقف من قبلها حيال الواقع السياسي المستجد في لبنان مرتبط بعمل الحكومة الجديدة وقدرتها على تصحيح علاقات لبنان مع الدول العربية”.

وقال هؤلاء الديبلوماسيون “ان المواقف التي اطلقها رئيس الحكومة في هذا الصدد تركت ارتياحا لدى هذه الدول ، رغم اختلاف تقويم هذا الموقف بين دولة واخرى”. وشددوا على” ان مضي رئيس الحكومة في نهج اعادة وصل ما انقطع في العلاقات اللبنانية- العربية قد يفضي الى خطوات عربية تدريجية تريح الواقع اللبناني”.

احد الديبلوماسيين اللبنانيين البارزين قال “ما يؤسفني قوله ان الاساءة للبنان تأتي من بعض اللبنانيين ، الذين لا يتركون مناسبة الا ويحرضون فيها علنا او في لقاءاتهم غير المعلنة مع ديبلوماسيين وشخصيات عربية ، ضد لبنان، من دون الاخد بعين الاعتبار الاضرار التي تلحق بلبنان واللبنانيين نتيجة هذا النهج”.

احد الديبلوماسيين العرب قال في حلقة خاصة” قد اتفهم غضب بعض اللبنانيين من فقدان دورهم السياسي او من التدخل الايراني في الشؤون اللبنانية، لكن ما لا اجد تفسيرا له ان يصل هذا الامر الى حد التحريض على بلدهم لمنع اصدقاء لبنان من مساعدته”.

مرجع وزاري بارز علق بعد “جلسة ديبلوماسية” عقدها امس قائلا “رغم ان هناك لبنانيين لا يريدون الخير للبنان ولا حتى للعرب ، فستبقى نثابر على العمل لحماية وطننا وتحصينه داخليا وخارجيا.”

المصدر: لبنان 24


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal