بالصور: فرار 6 معتقلين فلسطينيين بينهم قائد عسكري سابق من سجن إسرائيلي

 فر ستة معتقلين أمنيين فلسطينيين من أحد سجون الاحتلال الإسرائيلي عبر نفق حفروه أسفل السجن فيما شرعت قوات الأمن بحملة بحث واسعة عن المجموعة التي تضم قيادي بارز في حركة فتح، وفق ما نقلت وكالة “فرانس برس” عن مسؤولين .

وبحسب بيان صادر عن مصلحة السجون الإسرائيلية، فقد تم كشف العملية التي وصفها رئيس الوزراء نفتالي بينيت بأنها “حادث خطير”، قرابة الثالثة فجرا (00,00 ت غ) بعد بلاغ من السكان عن “تحركات مشبوهة” بالقرب من سجن جلبوع (شمال). ومن بين الفارين القائد السابق ل”كتائب شهداء الأقصى” الجناح العسكري لحركة فتح زكريا الزبيدي.

وأوضح موقع وللا أنه “تم استدعاء العديد من قوات الشرطة إلى مكان الحادث، وتجري حاليا عمليات تفتيش باستخدام المروحيات والكاشطات (طائرات مسيرة للتصوير والمتابعة)”.

ولفت إلى أن إدارة السجن تجري تحقيقا في الحادثة، موضحا أن عملية الهرب بدأت في حوالي الساعة 3:25 فجرا، وبعد حوالي نصف ساعة، بدأت المروحيات والكاشطات في إجراء عمليات البحث والمسح حول الموقع.

كما أكد موقع “وللا” أن الأسرى الذي تمكنوا من الهرب عبر نفق، هم من نشطاء حركة الجهاد الإسلامي، ومعهم زكريا الزبيدي.

ونبه موقع “وللا” إلى أن الأسرى الذين تمكنوا من الهرب، “تلقوا مساعدة خارجية وهربوا وهم مسلحون”، منوها بأن “قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي ووحدة خاصة، هرعت إلى منطقة جنين لتحديد مكان الأسرى، وفي الوقت نفسه أقيمت نقاط تفتيش”.

وذكرت “القناة 12” العبرية، أن طائرات مروحية واستطلاع تقوم بجولات مكثفة بحثا عن الأسرى الستة الذين هربوا من السجن.

وفي أول تعليق لها على عملية هروب الأسرى، أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، على لسان القيادي داود شهاب، أن “هذا عمل بطولي كبير، سيحدث هزة شديدة للمنظومة الأمنية الإسرائيلية”.

وأوضح في تصريح خاص لـ”عربي21″، أن عملية هروب الأسرى، “ستشكل صفعة قوية للجيش والنظام كله في إسرائيل”، منوها بأن “توقيت العملية وتزامنها مع الضربة القوية (قتل القناص الإسرائيلي برصاص شاب فلسطيني)، التي تلقاها الاحتلال على السلك الفاصل مع غزة قبل أسبوعين، سيعمق الفشل والعجز”.

ولفت شهاب إلى أن “هذا صراع طويل ومفتوح، وعلى الاحتلال أن يفهم الدرس جيدا، شعبنا الفلسطيني لا يستسلم أبدا، والقوة والإرهاب الصهيوني لن يفلح في كسر الإرادة الفلسطينية، ولن يجهض سعينا المستمر نحو الحرية والخلاص من هذا الشر المسمى إسرائيل”.

يشار إلى أن سجن جلبوع الإسرائيلي، يقع شمال فلسطين، ويعد ذات طبيعة أمنية مشددة، ويحتجز الاحتلال فيه أسرى فلسطينيين بتهم تنفيذ عمليات في الداخل المحتل.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal