جريحان بإشكال والاهالي يطالبون السوريين بإخلاء البلدة.. اليكم التفاصيل

وقع فجر اليوم إشكال في بلدة كوكبا- قضاء راشيا بين شبان من أبناء البلدة وآخرين من السوريين، تطور الى تضارب بالآلات الحادة والسكاكين والعصي، ما أدى الى إصابة شابين لبنانيين من البلدة، هما آدم. خ. م ويوسف غ. م. بجروح بليغة، استدعت نقل الاول الى مستشفى عين وزين والثاني الى مستشفى راشيا الحكومي.

وتوترت الاجواء في البلدة التي يقطنها قرابة ال900 نازح سوري منذ سنوات، ما استدعى تدخل مخابرات الجيش والاجهزة الامنية التي طوقت البلدة حتى ساعات الصباح الاولى للحؤول دون حدوث ردات فعل، بعد أن كانت حال أحد المصابين حرجة.

وظهر اليوم، تداعى أهالي بلدة كوكبا الى اجتماع في قاعة مقام الشيخ الفاضل، حيث اتخذ قرار بالاجماع من قبل الاهالي بالطلب الى العائلات السورية مغادرة البلدة في غضون ساعات، وبالفعل أخلى العدد الاكبر من النازحين منازلهم مع عائلاتهم وأولادهم ونقلوا أمتعتهم الى خارج البلدة، ومعظم هؤلاء يعمل في الاراضي الزراعية وقطاع البناء.

وتجدر الاشارة الى ان الاشكالات تكررت في البلدة بين الاهالي والنازحين، وكانت تأخذ طابعا عنفيا ليأتي هذا القرار من الاهالي بالاجماع تداركا لما هو اخطر.

وحذر الاهالي أصحاب الاملاك حيث يستأجر النازحون السوريون من التهاون في تطبيق هذا القرار والغاء عقود الايجار معهم.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal