حزب الله: ما حصل في قضية العميل غضبوني خذلان

تعليقا على قيام القاضي فادي عقيقي بالسماح لأحد العملاء الجزارين الذين طالما نكلوا بأبناء وطنهم بمغادرة لبنان دون اي سؤال او تحقيق او استجواب ، ادلى عضو كتلة الوفاء للمقاومة مقرر لجنة الادارة والعدل في البرلمان اللبناني  النائب ابراهيم الموسوي بالتصريح التالي :

مرة ثانية وثالثة وعاشرة يخذلنا قاض ، وإذ يفعل ذلك فإنه يطرح أسئلة خطيرة حول أهلية بعض القضاة الذين أوكلت اليهم مهمة إحقاق الحق وإرساء العدل بهدف عمارة الارض وحفظ البلاد والعباد للقيام بهذه المهمة الجسيمة والنبيلة والخطيرة، سيما في هذه الظروف المصيرية والحساسة .

إن ما شهدناه ونشهده على هذا المستوى يطعن بشدة بنزاهة ونظافة ووطنية هذا الصرح الذي نجل ونحترم ويطرح سؤالاً وجودياً وملحاً  على اهل القضاء انفسهم ومرجعياته المسؤولة ان يبادروا فورا الى تدارك مثيلات هذه السقطات الاخلاقية والوطنية التي تضعف القضاء واتخاذ الاجراءات الكفيلة بمنع تكرارها.

ان القضاء هو الحصن الحصين والملاذ الأخير للدفاع عن الدولة وصيانة أمور البلد وأهله وحفظ قضاياهم الكبرى، وإذ نؤكد حرصنا الشديد على الدور السديد لهذه المؤسسة الوطنية الكبرى، فإننا نشدد على وجوب عدم  الاستخفاف ابداً بما يقوم به بعض القضاة من طعن في صميم القضاء  وتشويه مقاصده ودوره بما يفقد الناس ايمانهم وثقتهم بهذه المؤسسة،لذا فإننا نناشد  أهل القضاء ونتوقع منهم ان يقوموا بكل  ما من شأنه تطهير الجسم القضائي من كل الشوائب .

إرحموا الناس وارحموا الوطن وارحموا القضاء من بعض ابنائه الذي لا يجلبون له الا السباب والضعف وفقدان الثقة!


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal