جثث مُلقاة في الصحراء بمصر في ظروف غامضة والكشف عن هوية الفاعل

تمّ العثور على 3 جثث في مناطق صحراوية بمحافظات بورسعيد والإسماعيلية في ظروف غامضة، وفق ما كشفت مصادر لوسائل إعلام مصرية مساء أمس الجمعة.

وبحسب المصادر فإن تحريات أجهزة الأمن كشفت عن مرتكب واحد لوقائع القتل الثلاث، وهو هارب وجار البحث عنه.

وشكلت أجهزة الأمن فرق بحث من مديريات أمن القاهرة والإسماعيلية وبورسعيد بالتنسيق مع قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية لكشف غموض الحادث وضبط الجاني.

وتوصلت التحريات الأولية عن السفاح الجديد أنه نفذ جرائم قتل لـ 3 أشخاص من بينهم فتيات ليل، وألقى بجثثهم في الصحراء بمناطق مختلفة في المحافظات المذكورة، ويجري تكثيف جهود فرق البحث لتحديد عدد ضحاياه بشكل كامل، وتحديد موقع اختبائه وضبطه.

وتشير التحريات الأولية إلى أن السفاح الجديد من محافظة الإسكندرية، وقام بارتكاب الجرائم في نطاق محافظة القاهرة ثم قام بإلقاء الجثامين الثلاثة في مناطق صحراوية وجبلية في بورسعيد والإسماعيلية.

ولاحقا ألقي القبض على المتهم في القاهرة، وتبين أنه يدعى كريم ومن مواليد ١٩٨٧ وكان يعمل معلما وبعد تركه التدريس عمل في التجارة لفترة.

كما أشارت تحريات الأمن العام أن المتهم طلق زوجته منذ 4 سنوات، وجميع اللواتي قتلهن “فتيات ليل” من القاهرة. (العربية)


Related Posts

None found


Post Author: SafirAlChamal