زوجة حلمي بكر تخرج عن صمتها بعد اتهامها بضربها له وصديقته تفضحها: “أطفأت سيجارة ببطنه”!

خرجت سماح القرشي، زوجة الموسيقار المصري الراحل حلمي بكر، الذي وافته المنية مساء الجمعة الماضي، عن صمتها لاول مرة بعد اتهامها بتعذيب زوجها، واصفة الأشهر الأخيرة من حياته كانت “صعبة جداً”، الامر الذي دفع صديقته ليلى الشبح الى الرد سريعا.

وفي التفاصيل قالت سماح ، في حديث مع “فوشيا”، خلال عزاء زوجها: ” لا يجرؤ أي شخص في مصر والوطن العربي على الإساءة إليه.. آخر كلام قاله في التلفزيون، هناك جمهور يحبني بأدب وفي جمهور يا عيني عليه يحبني بقلة أدب.”

من جهتها، سارعت المنتجة ليلى الشبح، صديقة الراحل، الى الرد، متوعدة بكشف اللغز الذي رافق أيام حلمي بكر الأخيرة، وقالت الشبح لـ”فوشيا” ايضا: هناك لغز مختفٍ عن الناس كلها سوف يتم الكشف عنه بعد انتهاء العزاء.

وفيما يتعلق بتعرضه معاملة سيئة من قبل زوجته سماح القرشي، قالت ليلى: “رأيت بعيني، ومن يقول غير ذلك كذّاب.. أتت إليه بـ”بلطجية”، وهي بنفسها أطفأت سيجارة ببطنه.


Related Posts

None found


Post Author: SafirAlChamal