العدسات الملوّنة… إليكم أبرز مخاطرها

يهوى الكثير من الناس عدسات العيون الملونة، لكن هناك الكثير من المخاطر التي ترافق هذا الشغف.

في هذا الشأن أعلنت البروفيسورة تاتيانا شيلوفا، أخصائية طب وجراحة العيون، أن العدسات يمكن أن تمنع وصول الكمية اللازمة من الأكسجين إلى العين، ما يخفض حدة البصر.

وأشارت في مقابلة مع موقع URA.RU، إلى أن متطلبات العدسات اللاصقة الملونة أكثر صرامة من العدسات اللاصقة البصرية، لأن نفاذية الأكسجين فيها أقل بكثير بسبب سطحها الملون.

وتنصح الخبيرة بعدم استخدام هذه العدسات أكثر من خمس ساعات في اليوم، ومن الأفضل استخدامها في الأعياد والمناسبات. ولكن قبل ذلك يجب استشارة طبيب العيون.

وختمت: التلوين يضيق مجال الرؤية ويحد من الرؤية الجانبية، وحتى منطقة الحدقة، ما يخفض من حدة البصر، وهذا التأثير يزداد في المساء، لأن حدقة العين تتوسع في فترة الليل.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal