هكذا صوت النواب على القانون.. متى موعد الانتخابات النيابية؟

انطلقت قبل ظهر الخميس الجلسة التشريعية العامة في قصر الاونيسكو، واستهلت بتلاوة أسماء النواب المتغيبين بعذر ومنهم النائب انطوان بانو

وصوت المجلس مع تثبيت اجراء الانتخابات النيابية في 27 آذار بأكثرية 77 صوتا، وقد صوت نواب “تكتل لبنان القوي” ضد القانون.

وحصل نقاش حول احتساب النواب المستقيلين والمتوفين ضمن عدد النواب الإجمالي.

وقال النائب علي فياض خلال الجلسة ان كتلة “الوفاء للمقاومة” مع تقريب موعد الانتخابات لكنها مع ان يكون للمغتربين 6 نواب في الخارج يمثلونهم.

كما أقر المجلس خلال الجلسة طلب الحكومة الموافقة على الانضمام إلى اتفاقية الأمم المتحدة بشأن التسوية الدولية المنبثقة من الوساطة، وكذلك أقر مبلغ 500 مليار ليرة من أجل دعم الشؤون التربوية.

باسيل

اعتبر رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل أن “تقريب المهل يصعب على المغتربين التسجيل ما يعرض العملية الانتخابية لشوائب عديدة فضلا عن عوامل الطقس والصوم عند المسيحيين”.

سجال 

 

رأى عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب علي حسن خليل أن “رئيس الجمهورية ميشال عون ارتكب خرقاً فاضحاً بعدم دعوة الهيئات الناخبة للانتخابات الفرعية”.

 

 

واعترض عضو تكتل “لبنان القوي” النائب سيزار أبي خليل على التعرض لرئيس الجمهورية في كلام النائب علي حسن خليل. فرّد رئيس مجلس النواب نبيه بري على أبي خليل، وقال: “انت مش حريص على رئيس الجمهورية أكتر مني”.

 

وأكد بري أن “بعد الطائف، أصبح تفسير الدستور يعود إلى المجلس النيابي وهذا الأمر لا نقاش فيه”.

 

كذلك، ردّ بري على باسيل حول مطالبته بالـ”ميغاسنتر”، وقال له: “ليس كل ما نريده يجب الوصول إليه وإلا يتوقف البلد”.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal