إطلالة عربية بارزة لميقاتي في العراق والكاظمي يشدّد على التعاون الاقتصادي والتجاري والتنسيق

يكثّف رئيس الحكومة نجيب ميقاتي اجتماعاته مع الوزراء في السراي الحكومي لاستكمال إعداد الملفات المختلفة لطرحها على مجلس الوزراء في أول جلسة يعقدها، إلى جانب جملة زيارات خارجية بدأها من العراق بزيارة رسمية بحث خلالها مع رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي عدداً من الملفات .

وكتبت الاخبار”: “وافق العراق على زيادة كمية الفيول المخصصة لدعم إنتاج الطاقة الكهربائية في لبنان. وتبلغ الرئيس نجيب ميقاتي من رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي وعداً بالعمل على مضاعفة الفيول العراقي البالغة 60 ألف طن شهرياً حالياً، على أن يصار إلى وضع ترتيبات تنفيذية بين البلدين في اجتماعات تعقد في الأيام المقبلة على مستوى وزراء الطاقة والكهرباء”.

اضافت” الاخبار”: “كان ميقاتي زار بغداد أمس برفقة المدير العام للأمن العام عباس إبراهيم، وبحث مع الكاظمي في سبل تطوير العلاقات مع لبنان، طالباً الدعم لمعالجة أزمة الكهرباء، من خلال الحصول على مليون طن إضافي من الفيول العراقي الذي يتولى لبنان مقايضته بفيول يناسب معامله لإنتاج الطاقة كما يجري حالياً، وتوسيع دائرة الاتفاق المالي الموقع بين البلدين والذي يوفر للبنان تسهيلات كبيرة أبرزها عدم الاضطرار إلى توفير تمويل بالعملات الصعبة. على أن تتولى وزارة الطاقة في لبنان عقد مناقصات مع شركات عالمية لاستبدال الفيول العراقي بالفيول المناسب لإنتاج الطاقة في لبنان”.

ونقلت ” الشرق الاوسط” عن المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء العراقية ، أن “اللقاء بين ميقاتي والكاظمي بحث سبل تعزيز التعاون بين العراق ولبنان، وتنسيق المواقف الثنائية فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك”.

ورحب الكاظمي بحسب البيان بالوفد الضيف، مؤكداً أهمية تعميق العلاقات العراقية – اللبنانية بما يخدم الشعبين الشقيقين”، وأشار إلى أن العراق يتطلع إلى توثيق أواصر التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري، فضلاً عن تعزيز التنسيق في المجال الأمني، ومكافحة الإرهاب، وتجفيف منابعه”.

ووفق مصادر جريدة” البناء” فان رئيس الحكومة لن يدعو إلى جلسة قبل إيجاد الحل حرصاً على وحدة الحكومة. وفضّلت المصادر انتظار مساعي الوسطاء على هذا الصعيد واستكمال المشاورات للتوصل إلى حل لن يكون مجرد تسوية جزئية بل حل كامل للأزمة المستجدة”.

وأوضحت أنه “يعد لإطلاق مناقصة عالمية للكهرباء وفق نظام PPP وهي خطوة ستكون موضع تقدير من صندوق النقد الدولي”، ولفتت إلى أن “العمل يجري بوتيرة سريعة لتبدأ الخطوات العملية في أسرع وقت”.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal