رئيس الوزراء الإسرائيلي يتحدّث عن لبنان.. ماذا قال؟

اعتبر رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت في بداية اجتماع مجلس الوزراء، اليوم الأحد أنّ “النفوذ الإيراني هو وراء الأحداث الأخيرة في بيروت وبغداد”، في إشارة إلى أحداث الطيونة وفوز الكتلة الصدرية بـ73 مقعداً في انتخابات العراق.

ونقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” عن بينيت قوله تأكيده متابعة التطورات في لبنان والعراق”، وقال: “في الحالتين، نرى اتجاهاً قادماً من الأسفل لقوى سئمت ببساطة من سيطرة وتأثير إيران، سواء عبر (حزب الله) في لبنان أو الميليشيات الشيعية في العراق، والتي تضرّرت بشدة في الانتخابات التي جرت هناك الأسبوع الماضي”.

واعتبر بينيت أنّ “إيران كانت وراء أحداث البلدين”، وأضاف: “كلّ مكان يحلّ فيه الإيرانيون يدخل دوامة العنف والفقر والفشل وعدم الاستقرار. نتمنى خروج اللبنانيّين والعراقيّين من القبضة الخانقة للحرس الثوري الإيراني”.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal