مقتل ضابط أمن جراء اعتداء مسلح في أميركا

قتل أحد نواب رئيس الشرطة في مدينة هيوستن عاصمة ولاية تكساس الأميركية، وجرح اثنان آخران جراء ما يعتقد أنه اعتداء مسلح استهدف حانة في المدينة، وفقا لشبكة CNN.

ونقلت الشبكة عن جيمس جونز، مساعد الرئيس التنفيذي لشرطة هيوستن قوله للصحفيين إن الشرطة تبحث عن مطلق النار وإنه تم احتجاز شخص واحد، فيما لم يتم الكشف بعد عما إذا كان هذا الشخص مشتبها به أم شاهدا.

وقالت السلطات إن إطلاق النار وقع في حوالي الساعة 2:15 فجر اليوم، بعد أن توجه 2 على الأقل من نواب الشرطيين الـ4 لمعالجة ما يعتقد أنه كانت عملية سطو على أحد الحانات.

وقال أحد المسؤولين الأمنيين للصحفيين إنه بينما كان النائبان يحاولان اعتقال مشتبها به، خرج فجأة “شخص آخر كان يقف قرب سيارة وفي يده بندقية وأطلق النار عليهما هناك”.

وأشار المسؤول إلى أن مطلق النار وكأنه “خرج من العدم”، مضيفا أن الجاني أطلق النار على النائب الـ3 عندما سمع هذا الأخير الطلقات النارية وتوجه متسرعا إلى المكان من أجل معالجة الحادث.

وأضاف أن النواب المصابين الـ3 نقلوا إلى المستشفى، حيث توفي أحدهم متأثرا بجراحه.

ولم يتم الكشف بعد عن اسم الضابط القتيل وزميليه الجريحين.


مواضيع ذات صلة


Post Author: SafirAlChamal