وزير الصحة: كفى!

تمنى وزير الصحة في حكومة تصريف الاعمال حمد حسن ابعاد ملف الدواء والاستشفاء عن اطار التجاذب السياسي، وان لا يؤخذ الشعب رهينة لتحقيق مبتغيات سياسية في هذه الفترة، داعيا لترك ملف الصحة بعيدا عن اهوائهم ومزاجية قراراتهم.

واعتبر في حديث عبر قناة الجديد أن اللعب بصحة المواطن ياتي في اطار ارتكاب مجزرة انسانية، موضحا بان مصرف لبنان اتخذ قرار خفض الدعم الى 50 مليون دولار، ومع ذلك حتى الساعة لم يتم تحويل الاموال.

وسأل حسن “هل يمكن ان نبدي على الدواء شيء؟، ولفت الى انه حتى الدواء الذي يوزع في الكرنتينا تشتريه الوزارة من الشركات وهي لا تستورد الادوية، والوزارة هي محطة ادارية لمتابعة ملف الادوية ومراقبته”.

وتابع: هناك شركات لاستيراد الدواء يفتح لها اعتمادات بطريقة استنسابية وكل مرة يكون هناك حجج من قبل مصرف لبنان .. ولكن كفى!


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal