تكسير زجاج وقنابل مسيلة للدموع.. ماذا يجري امام منزل وزير الداخلية؟

افادت “الوكالة الوطنية للاعلام” عن تصاعد الاشكالات امام مدخل مبنى منزل وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال محمد فهمي، وتكسير بوابته الزجاجية، وجاء ذلك بعد رفض فهمي الاستماع لمطالبهم.
وتم رمي القنابل المسيلة للدموع في اتجاه أهالي شهداء المرفأ، مع تزايد اعداد المحتجين بعد انضمام العديد من الناشطين إليهم.
واستطاع محتجون دخول المدخل الرئيسي للمبنى مع تقديم عدد من سكان الابنية المحيطة الدعم لهم.


مواضيع ذات صلة

Post Author: SafirAlChamal