مقتل 52 وجرح العشرات في حريق بمصنع في بنغلاديش

لقي 52 شخصا مصرعهم في حريق اندلع في مصنع في بنغلادش اضطر بعض العمال فيه للقفز من طوابق عليا من المبنى للنجاة بأرواحهم، حسبما نسبت “وكالة الصحافة الفرنسية” الى الشرطة اليوم.

وأصيب زهاء 30 شخصا بجروح، فيما كان مئات الأقرباء وعمال آخرون في حال صدمة، ينتظرون أمام مصنع الأغذية والنيران لا تزال مشتعلة.

وتشهد بنغلادش حرائق باستمرار بسبب عدم احترام معايير السلامة.

واندلع الحريق في مصنع “هاشم فود اند بيفيريج” – هاشم للأغذية والمشروبات في روبغانج البلدة الصناعية القريبة من دكا، بعد ظهر أمس. وكان لا يزال يستعر بعد 24 ساعة تقريبا على اندلاعه.

وكانت الشرطة قد أعلنت عن 3 قتلى في حصيلة أولية ما لبثت أن ارتفعت عندما وصل رجال الإطفاء إلى الطوابق العليا وبدؤوا في إخراج عشرات الجثث لعمال حاصرتهم النيران.

ووضعت الجثث المتفحمة في عدد من سيارات الإسعاف التي نقلتها إلى مشارح وسط صراخ وبكاء الناس الذين تجمعوا على الطريق.

وفرقت الشرطة مئات الأشخاص الذين احتشدوا في طرق مجاورة واشتبكوا مع عناصرها.

وبعض المصابين وعددهم أكثر من 30، قفزوا من الطبقات العليا هربا من ألسنة النيران التي سرعان ما طوقت المبنى المكون من 6 طبقات، حسبما أعلن مفتش الشرطة شيخ كبير الإسلام.

وتسعى أجهزة الطوارئ الى خماد الحريق في الطبقتين الخامسة والسادسة . وأنقذت الفرق 25 شخصا من سطح مصنع المعكرونة وعصير الفاكهة والسكاكر.

وقال المتحدث باسم إدارة الإطفاء ديباشيش باردهان “فور احتواء الحريق سنبدأ عملية البحث عن ناجين في الداخل”.

وقال رئيس جهاز الإطفاء في دكا دينو موني شارما، إن سبب الحريق هو تخزين مواد كيميائية قابلة للاشتعال ومواد بلاستيكية في الداخل.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal