بعد حديث وزير الداخلية عن التدهور الامني والاغتيالات.. هذا ما كشفه مروان شربل

علق الوزير السابق مروان شربل على كلام وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال العميد محمد فهمي حول التدهور الامني والخشية من اغتيالات، فقال:” لم يكن على وزير الداخليّة الحديث عن اغتيالات ولم يبقَ لنا أمل إلاّ الأجهزة الأمنيّة وفي حال حصل اغتيال لشخصية مهمّة عندها ستكون هناك مخاوف من أحداث في الشارع”.

اضاف:”كلام وزير الداخلية صحيح ولكن لما كان يجب ان يصدر عنه ولا يمكن الحديث بهذه الجرأة ورؤساء أحزاب وصلتهم تحذيرات أمنيّة بشأن عمليات إغتيال” لافتا الى ان مجرمي كفتون كانوا يريدون ان يقوموا بعملية اغتيال في الشأن السياسي، كشف شربل ان الحكومة كانت ستتألف في الزيارة الرابعة للحريري الى قصر بعبدا ولكن اتصال اتى فتفرمل التشكيل معتبرا ان تشكيلها سيكون بشكل مفاجئ.

ورأى ان هناك مشكلة تكمن في أنّ الحريري لن يشكّل حكومة لا ترضى عنها السعودية إضافةً إلى العلاقة بين أميركا وإيران.

واعتبر شربل انه سيكون هناك انتخابات من الآن حتّى حزيران لأن وضع مجلس النواب الحالي غير دستوريّ.

وقال:”منذ الإستقلال حتّى اليوم لم يُحاسب مجلس النواب وزيراً واحداً وحكومة تصريف الأعمال بحاجة إلى غطاء مجلس النواب كي تجتمع”.

أضاف:”الإنتخابات العامة “طايرة” حتماً وفي حال تفاقم تفشي كورونا لن يكون لدينا 30 مليون دولار لإجراء الإنتخابات”.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal