تدليك إكسترا.. والمتورطون في يد القضاء

وضع القضاء اللبناني يده على سلسلة مراكز تدليك في بيروت وجبل لبنان، وأوقف عددا من مدرائها والموظفين والعاملات فيها، في قضية جديدة من الاتجار بالبشر وإستغلال الفتيات في أعمال جنسية ودعارة تحت ستار “التدليك” وقد جرى الادعاء على 6 لبنانيين بتهمة الاتجار بالبشر وأكثر من 30 فتاة من التابعية الفليبينية بتهمة ممارسة الدعارة.

وكشفت التحقيقات مع مدراء بعض المراكز أن خدمة التدليك في مراكزهم، هي خدمة لها أبعاد كثيرة، حيث تشمل “التدليك الاكسترا” أو الجنس الجزئي أو الجنس الكامل وذلك بحسب المبلغ الذي يريد الزبون أن يدفعه مقابل الخدمة التي يريد الحصول عليها.

وكشفت التحقيقات أيضا، أن بعض تلك المراكز عملت على تطوير عملها من إرسال الفتيات “ديليفيري” الى الزبائن في الفنادق للقيام بالتدليك وملحقاته من الجنس، مقابل مبالغ كبيرة من المال، حيث إعترف بعض الموقوفين أن الزبون يتواصل معهم من أجل إختيار الفتاة التي تنال إعجابه.

وعلم أن كثيرا من الفتيات تأتي من شرق آسيا للعمل في لبنان في مجال التدليك ضمن نواد معينة، لكن المفاجأة تكون أن الدعارة تنتظرهن، حيث يتعرضن لضغط كبير من أصحاب العمل وتهديدات تجبرهن على ممارستها.

وعلم أن عدد الموقوفين في هذه القضية حتى الآن بلغ 40 شخصا، وقد أحيلوا الى محكمة الجنايات في بيروت حيث سيواجه أصحاب المراكز ومدراءها تهمة الاتجار بالبشر والاستغلال، أما العاملات الأجنبيات فسيواجهن تهمة ممارسة الدعارة.

Post Author: SafirAlChamal