تحذير لمشجعي المنتخبات العربية في كأس العالم من مصير ماهر عصام

تسبب الرحيل المفاجئ للفنان الشاب ماهر عصام عن عمر لا يتجاوز 38 عاماً بسبب انفعاله الزائد عقب خسارة المنتخب المصري من نظيره الأوروغواي في بطولة كأس العالم، في إطلاق هاشتاغ عاجل اجتاح موقع تويتر لمطالبة أصحاب الأمراض المتأثرة بالانفعالات العصبية مثل القلب والضغط والسكر وجلطات المخ، بالامتناع عن مشاهدة مباريات المنتخبات العربية مصر والمغرب والسعودية التي فشلت جميعها في الانتصار بالجولة الأولى من البطولة.

التحذير انطلق من حساب فنان شاب يدعى شريف إدريس مقرب من الراحل ماهر عصام وكان برفقته وقت حدوث الغيبوبة، وأكد أن ماهر أصيب بنزيف في المخ بعدما مني مرمى المنتخب المصري بهدف في الدقائق الأخيرة من مباراته الافتتاحية ببطولة كأس العالم أمام منتخب الأوروغواي.

وحذر شريف وقتها من أن إصابة عصام تمثل جرس إنذار لكل الجماهير التي تعاني من أمراض مماثلة بضرورة الابتعاد عن الانفعالات الحادة ومن بينها مشاهدة منافسات كرة القدم.

منشور شريف إدريس تمت إعادة مشاركته بعد إعلان وفاة ماهر عصام رسمياً وتداوله رواد موقع تويتر للتحذير من مشاهدة “ضعاف القلوب” لمنافسات الجولة الثانية المقررة يوم الثلاثاء المقبل، خاصة وأن هزيمة المنتخبات العربية الثلاثة مصر والمغرب والسعودية، ستعني انتهاء مشاركتهم فعلياً في البطولة العالمية.

وأكدت التغريدات أن وفاة ماهر عصام بنزيف في المخ رغم أنه لم يتخط عامه الثامن والثلاثين تضاف للعديد من حالات الوفاة المفاجئة للشباب بسبب الانفعالات الشديدة، مع نصائح طبية لتجنب الانفعال الزائد والتعصب الكروي.

Post Author: SafirAlChamal