شركة باتكو: ترفع المسؤولية عن نفسها.. الروائح مصدرها معمل التسبيخ

أصدرت شركة باتكو متعهدة تشغيل مكب النفايات في طرابلس بيانا جاء فيه:

حرصاً منا على نظافة مدينة طرابلس وسلامة بيئتها وانطلاقاً من مبدأ الشفافية مصارحة الرأي العام، يهم شركة باتكو إيضاح ما يلي:

إن ما تعانيه المدينة في الفترة الأخيرة من انبعاث روائح يعود إلى عملية التسبيخ التي إنطلقت في الأشهر الأخيرة، ولا يمت بصلة إلى عملية الطمر وللتذكير وطوال فترة تشغيل المكب منذ عام 1999 وإلى حينه، لم تنبعث روائح شبيهة بتلك التي عانت منها المدينة في الأسابيع الماضية. فما يحدث الآن من تفاقم لروائح وانبعاث روائح غير مألوفة، يعود بشكل أساسي ومباشر إلى ملاصقة المطمر لمعمل التسبيخ الجديد، حيث تتكدّس المواد المخمّرة في الهواء الطلق.

وتجدر الإشارة إلى أن معالجة المواد العضوية عبر التسبيخ الهوائي بشكل سليم يحتاج إلى مدّة زمنية غير متوفّرة نظراً لضيق مساحة معمل التسبيخ، مما يؤدي إلى تكدّس المواد العضوية، وعدم اكتمال عملية معالجتها وبدء مرحلة تخمّر لا هوائي ينتج عنها روائح شبيهة بتلك التي تمّ رصدها مؤخّراً في المدينة وجوارها.

ومنذ أن بلغ مكب طرابلس قدرته الاستيعابية القصوى في عام 2012، ناشد وراسل المتعهد بشكل متكرّر جميع الجهات المعنية وأبلغها بضرورة إقفال المكب وإيجاد موقع بديل وحلّ متكامل. كما ويقوم المتعهّد بجهد استثنائي لإستيعاب كميات النفايات الواردة إلى المطمر وهي في ازدياد سنوي. لذلك يرفع المتعهّد عن نفسه أي مسؤولية مادية أو معنوية قد تنتج عن انهيار جزئي أو كلّي للمكب.

ورغم تحفظات المتعهّد الموثّقة فهو مستمرّ بتشغيل المطمر وذلك انطلاقاً من تحسّسه بالمسؤولية وبدافع المصلحة العامة، الأمر التي تقتضي استمرارية عمل مرفق عام تفادياً لعدم تكدّس النفايات في شوارع المدينة. وهنا لا بد من التذكير أنه لم يتم تجديد عقد المتعهّد منذ بداية السنة الحالية، ولم يستلم مستحقاته المالية منذ حوالي السنتين.

إننا كشركة معنية بهذا الملف الدقيق والحساس الذي يمس بحياة أهلنا وصورة المدينة حاولنا وسنواصل مساعدة معمل التسبيخ رغم ملاحظاتنا الكثيرة، لا لشيء سوى لإيماننا أن الفرز جزء أساسي من الحل. لكن لا يمكننا لا من قريب أو من بعيد القبول بتحميلنا أي شكل من أشكال المسؤولية عما تعانيه المدينة في هذا الإطار. أخيراً نقف جنباً إلى جنب مع أهالي طرابلس مطالبين بإيجاد حلّ بديل لمعالجة النفايات وإقفال هذا المطمر بطريقة آمنة وسليمة وإجراء تحقيق فوري لمعرفة مصدر الرائحة ومعالجته.

Post Author: SafirAlChamal