النادي الإعلامي في الشمال: يكف يد التركماني ويكلف الزميلة شديد

واصلت الهيئة الإدارية للنادي الإعلامي في الشمال إجتماعاتها في مكتبها بطرابلس برئاسة نائب الرئيس الزميلة لميا شديد وغياب الرئيس لوجوده في مستشفى الشفاء، إثر تعرضه لنكسة صحية نتمنى له الشفاء العاجل منها، وغياب أمين الصندوق محسن السقال بعذر مواكبته زيارة وزير الأشغال إلى عكار.

واستغرب المجتمعون ما صدر عن رئيس النادي عبد السلام تركماني من تصريح ينفي فيه عقد إجتماع للنادي يوم أمس، رغم إبلاغه عبر الهاتف وموافقته على أي موقف يتخذه الأعضاء المجتمعون، علماً بأن العالم بات يجري إجتماعاته عبر تطبيقات وسائل التواصل الإجتماعي من بلد الى آخر.

وقد جرى الإتفاق على البيان عبر التواصل فيما بينهم، وقرر المجتمعون ما يلي:

1- لا يحق لأي عضو في النادي مهما كان منصبه التفرد بإصدار أي بيان أو الإدلاء بأي تصريح يتعلق بالنادي إلا بعد موافقة الهيئة الإدارية مجتمعة. لذلك نأسف لإدخال الرئيس عبد السلام تركماني النادي في زواريب التجاذبات السياسية في حين أنناً،كناد، أبعد ما نكون عن ذلك.

2- طالب المجتمعون المحافظ نهرا بالمبادرة إلى القيام بما يلزم لحفظ كرامة الزميل فياض والإعلاميين. وأكدوا على البيان الذي صدر بالأمس عن النادي رافضين رفضاً قاطعاً البيان الصادر عن سعادة المحافظ، و الذي نفى فيه ما جرى، وطالبوا بإحضار تسجيلات الكاميرات الموجودة داخل مكتب سعادته وعرضها أمام الرأي العام بشكل كامل، وإلا فسيكون لهم مواقف وخطوات وتحركات تصعيدية بدءً من نهار الإثنين.

3- تبقى إجتماعات النادي مفتوحة لمواكبة كل جديد. 

4- تكليف نائب الرئيس لميا شديد بمهام رئاسة النادي وترؤس إجتماعات النادي كافةً حتى تحديد موعد لإنتخابات جديدة.

Post Author: SafirAlChamal