اجتماع حاسم غداً لموظفي “المالية”… هل تصرف الرواتب الأسبوع المقبل؟

مع استمرار إضراب موظفي وزارة المالية يسود نوع من القلق عند شرائح الموظفين من تأخير صرف الرواتب لا سيّما على أبواب شهر رمضان.

ويعزز من المخاوف الأخبار التي تنسب إلى مصادر وتتحدّث عن امتناع موظفي المالية عن صرف الرواتب.

ويكذّب المتحدث باسم موظفي وزارة المالية حسن وهبي في حديث إلى “ليبانون ديبايت” ما يجري تداوله عن أن الموظفين في الوزارة يمتنعون عن إنجاز معاملات صرف رواتب الموظفين والعسكريين والمتقاعدين هذا الشهر وحتى إشعارٍ آخر, نافياً ما يروج عن أن موقفهم هذا مرتبط بما يطالبون فيه بتخصيصهم بحوافز خاصة إضافية من سلفة الخزينة المُقرة عام 2023.

ويؤكد أن اجتماعاً سيعقد يوم غد السبت لمناقشة العودة إلى العمل، مشيراً إلى بيان سيصدر, مؤكداً وجود حلحلة لموضوع الإضراب.

ويؤكد أن الأمور لن تصل إلى حرمان الموظفين والعسكريين والمتقاعدين من رواتبهم فلا ذنب لهم.

أما بخصوص الحوافز؟ فإن الأمر ليس عند الموظفين بل عند رئيس الحكومة، مؤكداً أن البعض يحاول تمرير أخبار كاذبة للتشويش على تحرك الموظفين.

“ليبانون ديبايت”


Related Posts


 

Post Author: SafirAlChamal