″حزب الله″: المحروقات الإيرانية جاهزة ولهذيْن السببيْن ننتظر (فيديو)

فنّد نائب الأمين العام لـ”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم الأسباب التي حالت دون السير بالعرض الإيراني، القاضي باستيراد المحروقات بالليرة اللبنانية.

وفي مقابلة مع قناة “المنار”، أوضح قاسم أنّ العرض قوبل بالرفض، قائلاً: “وبالتالي، لم نبدأ بالخطوات المرتبطة بهذه المسألة”.

وتابع قاسم متحدثاً عن “العرض الثاني الذي أعلن عنه السيد حسن نصرالله”.

وقال قاسم: “كثيرون أساءوا فهم المقصود”، مشيراً إلى أنّ نص خطاب نصر الله يقول: “إذا جاء وقت أصبحت فيه الدولة عاجزة عن أن تأتي بالمشتقات النفطية”. وأضاف مفسراً: “أي أنّ البنزين والمازوت توقفا عن الدخول إلى البلاد، أو أنّ الكمية باتت شحيحة إلى درجة الاختناق، عندها نذهب إلى إيران ونأتي بها”.

ولفت قاسم إلى أنّ نصرالله أبرز هذه النقاط في خطابه، لأنّه “في حال رفض تمرير المازوت والبنزين بالليرة، عبر الموانئ الطبيعية، هذا يعني أنّ المسألة ممنوعة قانوناً و”الدولة غير قادرة”.

وكان نصرالله كشف في خطابه في 26 حزيران الفائت أنّ “كل المقدمات اللوجستية للإتيان بالنزين وتوزيعه، أنجزناه في الأيام الماضية”، داعياً من هاجمه على موقفه هذا إلى أن “يستفيد من صداقاته لمصلحة لبنان ويذهب إلى أصدقائه ويطلب منهم مساعدة في هذا الموضوع”.

وقال نصرالله: “مستعدون لفعل اي شيء لخدمة شعبنا وأهلنا الذين قدموا التضحيات بينما البعض يسكن في برجه العاجي ولا يشعر بوجع الناس”.

 


 

مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal