غادة عون تطلب التحقيق في إخبارَين عن ″القرض الحسن″ والأدوية الإيرانية

 تقدم المحاميان مجد حرب وإيلي كرللس بإخبارين الى النائبة العامة الإستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون، الأول حول موضوع إدخال أدوية إيرانية الصنع بديلة “Bio similar” الى لبنان، بشكل مخالف لمعايير منظمة الصحة العالمية وللأصول والإجراءات القانونية والإدارية المعتمدة لتسجيل الأدوية والمستحضرات الصيدلانية في لبنان، أي من دون تحليلها مخبريا في مختبر مرجعي، وبغياب المعلومات العلمية الكافية حول جودتها وسلامة محتوياتها وصحة إستعمالها، ما قد يتسبب بوفاة المرضى وإدخال النظام الصحي الوطني في خطر أكيد، نتيجة المضاعفات والتداعيات السلبية لهذه الأدوية. وقد طالب المحاميان حرب وكرللس من القاضية عون بإتخاذ التدابير اللازمة لوقف التداول بهذه الأدوية الخطرة وملاحقة كل من يظهره التحقيق شريكا أو متدخلا أو محرضا.

أما في الإخبار الثاني الموجه الى القاضية عون، فموضوعه هو نشاط جمعية “القرض الحسن” المصرفي الذي، بحسب الإخبار، يأتي مخالفا لأحكام قانون النقد والتسليف الذي نص في المادة 206 على وجوب ملاحقة مخالفيه أمام المحاكم الجزائية، وفي المادة 200 من القانون المشار اليه التي تنص على إدانة من يتعاطى أعمال تسليف من دون أن يكون مسجلا لدى مصرف لبنان، سندا لأحكام المادة 655 من قانون العقوبات.

وقد تسلمت القاضية عون الإخبارين وأحالتهما على رئيس مكتب أمن الدولة في بعبدا وكلفته بالتحقيق والإفادة.


مواضيع ذات صلة


 

Post Author: SafirAlChamal