سرقة الاسلاك في عكار مستمرة.. وانقطاع الكهرباء

تنشط عصابات سرقة الاسلاك الكهربائية النحاسية في عدد من القرى والبلدات في محافظة عكار، الامر الذي تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عنها. وتتابع الاجهزة الامنية المختصة تحقيقاتها بهدف كشف افراد هذه العصابات ومحاكمتهم امام القضاء المختص.

وفي هذا السياق يعيش عمال وموظفو شركة BUS بالتعاون مع مؤسسة كهرباء لبنان، في سباق يومي مع الوقت لتأمين وتركيب محطات وأسلاك بديلة عن الاسلاك المسروقة لتأمين التيار للبلدات والقرى المتضررة من هذه السرقات.

وقد سجل خلال الساعات الـ 24 الماضية:

– سرقة عند مخرج بلدة بزال في محلة ضهور الحسين، ما ادى الى انقطاع التيار الكهربائي عن بلدتي بزال وبرقايل والجوار ليل أمس، وعملت فرق الصيانة في شركة BUS على عزل المخرج وتأمين الكهرباء لأغلب المواطنين ما عدا محطتين بانتظار انتهاء التحقيقات الامنية لمد المسافات المسروقة من الاسلاك.

– سرقة محول كهربائي في محلة ضهر الجوبة في خراح بلدة عين الذهب مع العلم ان المحطة ذاتها تم سرقة المحول الكهربائي فيها منذ مدة وتم تركيب بديل عنه.

– سرقة كابل نحاسي بطول 11 مترا في محطة في محلة الحريق في خراج بلدة ببنين. وباشرت القوى الامنية تحقيقاتها لكشف هوية الفاعلين.

– محاولة سرقة محطة تغذية اخرى في خراج بلدة ببنين ما أدى إلى انقطاع التيار عن البيوت المجاورة.

يذكر ان بلدة دوير عدوية لا تزال، لليوم الرابع، بدون كهرباء بعد سرقة الاسلاك الكهربائية على اعمدة التوزيع في منطقة حرجية ووعرة، وقد أعاقت العاصفة عملية اصلاح الاعطال، وتبين ايضا ان الاعمدة الحديدية مهترئة ما اضطر شركة BUS الى اعادة زرع عمودين بديلين، لتبدأ عملية مد الاسلاك قريبا ولتعود التغذية بالتيار للبلدة اعتبارا من يوم السبت، وفق ما اوضح مدير مكتب BUS في عكار المهندس امجد الرافعي، الذي اكد ان “كل الفرق تعمل على اصلاح الاعطال بالسرعة الممكنة بهدف اعادة التغذية الكهربائية للاحياء و البلدات المتضررة في اقرب وقت وبشكل متتابع”.


مواضيع ذات صلة

 


 

Post Author: SafirAlChamal