corona 44

كيف تعرف بأنك مصاب بكورونا؟ 8 عوارض تكشفها دراسة حديثة

تشير الأبحاث التي أجراها مجموعة علماء مختصين بعلم البيئة التطوري للأمراض المعدية في جامعة أكسفورد إلى أن فيروس كورونا الجديد، وصل إلى المملكة المتحدة بحلول منتصف كانون الثاني على أقصى تقدير، بحسب صحيفة “ميرور” البريطانية.

وتشير الدراسة إلى أن فيروس كورونا، ربما انتشر بشكل غير مرئي لمدة شهر على الأقل في العديد من البلدان قبل أن تصبح آثاره واضحة فيها.  وذكرت الصحيفة الأعراض الثمانية التي تدل على الإصابة بفيروس كورونا المستجد والتي يمكن أن تكون قد أثرت على الكثيرين دون أن يعلموا بإصابتهم بالفيروس، على النحو التالي: 

التهابات العينين

أشار بحث جديد إلى أن عدوى العينين مثل التهاب الملتحمة قد تكون أحد أعراض الإصابة بفيروس كورونا، لأن العديد من الإصابات في الجهاز التنفسي العلوي قد تؤدي إلى التهاب الملتحمة.

السعال الجاف

عادة ما يكون السعال الجاف المستمر أحد أهم العلامات المعروفة التي تدل على الإصابة بفيروس كورونا، وذلك نظراً إلى أن هذا السعال يختلف عن السعال التقليدي. الإرهاق الذهني يعاني المصابون بفيروس كورونا المستجد من الإرهاق الذهني الذي قد لا يترافق بالصداع والحمى والسعال.

الحمى

على الرغم من أن الأرقام تختلف باختلاف الأشخاص، إلا أن ارتفاع درجة حرارة الجسم يُحسب بشكل عام كحمى بمجرد وصولها إلى 37.7 درجة مئوية. يمكنك معرفة فيما إذا كنت مصاباً بالحمى، إذا شعرت بالحرارة عند لمس صدرك أو ظهرك.

ضيق التنفس 

 ضيق التنفس إذا بدأت تشعر بالضيق في الصدر، وصعوبة في التنفس، فقد يكون هذا دليلاً على الإصابة بفيروس كورونا. من غير المحتمل أن يعاني معظم الشباب أو أولئك الذين لا يعانون من حالات صحية مسبقاً من ضيق التنفس.

فقدان حاسة الشم والتذوق

حذرت الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة من أن فقد حاسة الشم والذوق قد يكون نتيجة للإصابة بفيروس كورونا. وأوصى أخصائيو الأذن والأنف والحنجرة أي شخص يعاني من هذه الأعراض بالعزل الذاتي على الفور. واقترح الخبراء بأن هذه الظاهرة قد تكون ناجمة عن قتل الفيروس للخلايا في الأنف والحنجرة.

الم البطن

أظهرت دراسة نشرت حديثاً من قبل المجلة الأميركية لأمراض الجهاز الهضمي، بأن 48.5% من 204 شخصاً مصابين بعدوى كورونا عانوا من أعراض هضمية مثل الإسهال وآلام في البطن.

التعب الجسدي

كغيره من أنواع العدوى الفيروسية الكثيرة، يؤدي فيروس كورونا إلى إضعاف الجسم والشعور بالإرهاق، وبسبب عدم القدرة على النوم وصعوبة التنفس والسعال، يزداد مستوى الإرهاق الجسدي لدى مرضى كورونا. تشير الأبحاث التي أجراها مجموعة علماء مختصين بعلم البيئة التطوري للأمراض المعدية في جامعة أكسفورد إلى أن فيروس كورونا الجديد، وصل إلى المملكة المتحدة بحلول منتصف يناير على أقصى تقدير.

Post Author: SafirAlChamal