فانوس

يابانية تخترع فانوسا.. لإسعاد العازبين

إبتكرت فتاة يابانية فانوسا لرسم الابتسامة على وجوه الملايين حول العالم، خصوصا أنه تزامن مع فترة أعياد الميلاد.

إخترعت مارينا فوجيوارا مصباحا يضيء في كل مرة تسجل فيها حالة انفصال بين زوجين أو عشيقين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك وتويتر. وبحسب أحد منشورات مارينا فوجيوارا على حسابها في تويتر، فإن مصباح الانفصال الخاص بها متصل بالإنترنت، ويعمل عندما يتم نشر أي تغريدة تتعلق بحالة فك ارتباط بين اثنين على تويتر.

وتسمح الدائرة الكهربائية لمصباح الانفصال الذكي، بأن يتحكم المستخدم في مدى سطوع ولون هذه الإضاءة، كما أنه يمكن الاستغناء عن الإضاءة بالموسيقى.

وتقول فوجيوارا إن الهدف من وراء اختراعها، هو بث الراحة في نفوس الأشخاص غير المتزوجين أو غير المرتبطين عندما يعرفون أن شخصين قد انفصلا، الأمر الذي يشعرهم بأنه أحسن حالا بالعزوبية.

وتضيف أن فكرة المصباح الذكي جاءتها بعدما اكتشفت أنه عندما ينفصل الأزواج يقومون بتغيير الحالة الاجتماعية في حساباتهم في فيسبوك، مشيرة إلى أنها أرادت توظيف تلك المعلومات لرسم الابتسامة على وجه العزاب.

Post Author: SafirAlChamal