المصارف

لماذا أعلن موظفو المصارف إضرابهم المفتوح؟

صدر عن المجلس التنفيذي في اتحاد نقابات موظفي المصارف، البيان الآتي: “شهد القطاع المصرفي في الأسبوع الماضي أوضاعا غير مستقرة أدت الى ظروف عمل غير مقبولة وبالأخص بعد تعرض الزملاء والزميلات الى الاهانات والشتائم وحتى الى اعتداءات من قبل المودعين مع تفهمنا التام لهواجسهم، بالإضافة الى حالة الفوضى التي أوجدت في عدد من فروع المصارف، مما أدى الى حال من الإرباك والقلق والخوف لدى الزملاء الذين استمروا في القيام بواجباتهم المهنية بالرغم من هذه الظروف الضاغطة نفسيا وحتى جسديا، وقد تلقى مجلس الاتحاد العديد من الاتصالات والمراسلات من الزملاء والزميلات تطالب مجلس الاتحاد التدخل والقيام بواجباته بالدفاع عن سلامة وأمن وكرامة المصرفيين.

بناء على ما تقدم، والتزاما بما ورد في مقدمة النظام الاساسي للاتحاد التي اشارت الى ما يلي:

“حماية المهنة المصرفية وتشجيعها ورفع مستواها والدفاع عن مصالحها والعمل على تقدمها من جميع النواحي الاجتماعية والثقافية والمادية والمعنوية.

رعاية مصالح أعضاء النقابات والدفاع عن حقوقهم والعمل على تحسين اوضاعهم الاجتماعية والمادية والمهنية”.

قرر مجلس الاتحاد في جلسته الطارئة التي عقدت اليوم اتخاذ القرار التالي:

يعلن مجلس الاتحاد الاضراب العام في القطاع المصرفي ودعوة الزملاء الى التوقف عن العمل من صباح يوم الثلاثاء في 12 تشرين الثاني 2019 حتى عودة الهدوء الى الاوضاع العامة التي يحتاجها القطاع المصرفي لمعاودة العمل بشكله الطبيعي المعتاد”.

Post Author: SafirAlChamal