menye ee

لهذه الاسباب فشلت المساعي لتشكيل لائحة ائتلافية في المنية… عمر ابراهيم

تتجه المنية الى معركة قاسية لاختيار مجلس بلدي جديد في الانتخابات الفرعية المقررة في 27 من الشهر الجاري، وذلك بعد الحديث عن فشل كل المساعي الخجولة التي كانت تهدف الى تقريب وجهات النظر بين النائب عثمان علم الدين والنائب السابق كاظم الخير للوصول الى تشكيل لائحة ائتلافية تجنب المنطقة تداعيات هذه المعركة وتؤمن وصول مجلس بلدي متجانس لمعالجة المشاكل الكثيرة التي تعاني منها المنية.

هذه المساعي كان محكوم عليها بالفشل قبل انطلاقتها لاعتبارات كثيرة منها على وجه الخصوص مسألة العلاقة بين مكونات المنطقة القائمة على التوازنات العائلية والحسابات الشخصية، فضلا عن تضارب المصالح حيال مشاريع عدة تتفاوت نظرة ابناء المنية حولها بين مؤيد ومعارض لها.

طرفا الصراع الاساسيين في المنية النائب السابق الخير والنائب علم الدين ومعه تيار المستقبل، كانا يسيران على خطين متوازيين بين افساح المجال امام بعض الوساطات السياسية والمصلحين من جهة، والتحضيرات الميدانية لخوض هذا الاستحقاق من جهة ثانية، حيث لكل واحد منهما اسبابه التي تدفعه الى المضي قدما في خيار المواجهة التي تتجاوز البعد العائلي الى محاولة اثبات الذات وتأكيد قوة الحضور والتأثير في مجريات العملية الانتخابية.

وفي المعلومات فان مساع بدأت قبل فترة بهدف تشكيل لائحة ائتلافية بين القطبين الرئيسيين علم الدين والخير، لكنها وُأدت في مهدها امام طبول الحرب التي كانت تقرع من دارة القطبين، متجاوزة كل الاصوات الداعية الى تسوية او ما شابهها من دعوات لا تتناسب مع معطيات وتطلعات كل منهما المستقبلية، خصوصا بالنسبة للنائب علم الدين الذي يسعى الى فرض نفسه كمرجعية تملك القرار النهائي حتى على حساب حلفائه في التيار السياسي الذين ينشطون سرا وعلانية على خط خلق دور لهم في تشكيل اللائحة “المستقبلية”.

هذا الامر ينسحب ايضا على النائب السابق الخير الذي كان خاض معركته النيابية ضد تيار المستقبل وهو اليوم يملك اصرارا اكبر على خوض الاستحقاق البلدي في مواجهة غريمه النائب علم الدين، وان كان الخير يعطي هذه المعركة طابعا انمائيا من خلال تمسكه بورقة عمل بلدي يضعها شرطا لدعم اي مجلس بلدي، وهي من الاسباب التي اعاقت الخير عن الغوص في تفاصيل اي تسوية او الدخول في اي لائحة ائتلافية في حال لم تقر كبرنامج مقبل للمجلس المنتخب.

ياتي ذلك في الوقت الذي تشهد فيه المنية لقاءات مكثفة لتشكيل اللوائح لا سيما بالنسبة لطرفي الصراع علم الدين والخير اللذين يخفيان اوراقهما الانتخابية واسماء مرشحيهما للحظة الاخيرة، ما فتح باب التكهنات على مصراعيه حيث ينام ابناء المنية على اسم مرشح للرئاسة ويستيقظوا على اسم اخر من دون ان يكون هناك اي تبن رسمي لاي من تلك الاسماء.

وتشير المعلومات الى ان اجتماعا سيعقد اليوم مع امين عام تيار المستقبل احمد الحريري للتباحث في الاسماء المطروحة لتولي رئاسة اللائحة، حيث هناك عدة اسماء ومنها رئيس الاتحاد السابق عماد مطر، في حين ما يزال النائب السابق الخير ينتظر المرشح الذي ستتفق عليه عائلة زريقة ليتولى رئاسة لائحته.


فيديو:

  1. بالفيديو: محاكاة.. ضرب كفرفالوس بالكيماوي

  2. بالفيديو: حزب الله يخترق شاشات التلفاز في البنتاغون

  3. بالفيديو: قوى الامن تحذر من ظاهرة تطال الهواتف

  4. بالفيديو: الظهور الأخير للفنان طلعت زكريا


لمشاهدة فيديوهات اخرى اضغط هنا.


مواضيع ذات صلة:

  1. المنية : العائلات الصغيرة ″بيضة قبان″ في الانتخابات في حال توحدت.. عمر ابراهيم

  2. بالارقام.. عدد عائلات المنية وحجمها الانتخابي ومدى تأثيرها في السياسة… عمر ابراهيم

  3. اطفال ونساء لبنانيون في المعتقلات وعملاء إسرائيل يصولون ويجولون بحرية… عمر ابراهيم


 

Post Author: SafirAlChamal

1 thought on “لهذه الاسباب فشلت المساعي لتشكيل لائحة ائتلافية في المنية… عمر ابراهيم

Comments are closed.