حماس: المقاومة ترسم معادلات رادعة جديدة في الصراع مع العدو الصهيوني

زار ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان الدكتور ″أحمد عبد الهادي″، يرافقه مسؤول العلاقات السياسية والإعلامية  ″عبد المجيد العوض″، ومسؤول العلاقات الفلسطينية ″مشهور عبد الحليم″، المنسق العام لجبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ زهير الجعيد، بحضور عضوي قيادة الجبهة الشيخ غازي حنينة، والشيخ شريف. حيث تم مناقشة آخر مستجدات القضية الفلسطينية والوضع الفلسطيني في لبنان.

وقدم عبد الهادي شرحاً وافياً عن تداعيات صفقة القرن على القضية الفلسطينية، مؤكداً أن الصفقة تستهدف تصفية القضية لا سيما قضيتي القدس واللاجئين، مشدداً على أن المقاومة هي الطريق الأصوب لتحرير الأرض والمقدسات وصد كافة المشاريع التصفوية، مشيراً إلى أن المقاومة أصبحت هي التي ترسم معادلات جديدة تردع العدو الصهيوني، و تحقق انتصارات نوعية عليه.

وأشار عبد الهادي إلى أن التحركات الشعبية السلمية في المخيمات الفلسطينية مستمرة حتى تحقيق كامل الأهداف التي انطلقت من أجلها، مؤكداً رفض كاقة مشاريع التوطين والتهجير، ومطالباً اللجنة الوزارية بضرورة الإجتماع والبدء بمعالجة قضايا الوجود الفلسطيني في لبنان من كافة جوانبه، وصولاً إلى إقرار الحقوق الإنسانية والإجتماعية لهم.

بدوره، رحب الشيخ بوفد حركة حماس، مؤكداً على حق الشعب الفلسطيني والأمة بمقارعة الاحتلال الصهيوني حتى دحره من كامل التراب الفلسطيني، مطالباً بضرورة منح اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم حتى يتمكنوا من الصمود أمام المشاريع التي تهدف إلى تصفية قضيته.

Post Author: SafirAlChamal