khaled daheee

ما هو سقف المواجهة بين خالد الضاهر وخصومه من السعوديين؟… عمر إبراهيم

لم تنجح كل الاتصالات التي تلقاها النائب السابق خالد الضاهر في ثنيه عن إستكمال معركته التي بدأها قبل أيام ضد السفير السعودي في لبنان، تحت شعار الدفاع عن ″مظلومية″ اهل السنة في مواجهة ″حرمان″ السعودية لهم من الدعم المالي والمعنوي وفي مقدمتهم تيار المستقبل.

كلام الضاهر كان فتح عليه حربا إعلامية واخرى سياسية لم تتضح تداعياتها على الرجل الذي كان يصنف في الاوساط الاعلامية السعودية بأنه “صقر السنة”، خصوصا انه تحدث بنبرة عالية لم يسبق لحليف للسعودية ان إعتمدها، خصوصا لجهة توجيه إنتقادات سياسية وشخصية للسفير السعودي وإتهامه بالتحريض عليه.

بالرغم من السقف العالي لكلام الضاهر، إلا أنه وخلال مؤتمر صحافي عقده اليوم، برر كلامه بأنه يأتي من باب النصيحة ولفت نظر المسؤولين في المملكة الى ما يعانيه حلفاؤها، وهو أيضا لم يصدر عنه أي إشارة عن إنسحابه من المحور الداعم للسعودية، حاصرا معركته مع أشخاص يعتبرهم أنهم يسيئون الى المملكة، مناشدا في الوقت نفسه الملك سلمان بن عبدالعزيز العمل على دعم لبنان بكل طوائفه، وإستعادة المملكة لدروها الريادي في توحيد الصفوف وجمع الحلفاء لمواجهة المشاريع التي تستهدف الامة العربية من ايران واسرائيل.

يبدو أن الضاهر ماض في معركته تحت شعار تصويب الاداء وحث المسؤولين في السعودية على اعادة النظر بسياساتهم تجاه الحلفاء وعدم ترك الساحة لمن تصنفهم السعودية خصوم لها أو أعداء، وهو كان تطرق الى ذلك في معرض اجرائه مقارنة بين ما تقدمه السعودية في الاونة الاخيرة من دعم مالي وغطاء سياسي لحلفائها في لبنان، وبين الدعم الكبير الذي تقدمه ايران لحلفائها حتى في الشارع السني.

حتى الآن لا يمتلك أحد تصورا حول كيفية إنهاء هذه المواجهة التي يخوضها الضاهر الذي يتهم خصومه من السعوديين، باستخدام الاعلام السعودي للرد عليه، وهو أصرّ اليوم على عقد مؤتمر صحافي تحدث فيه عن الاخطاء التي يرتكبها السفير السعودي في لبنان وعن الاساءة التي تعرض لها من الاعلام، كما تطرق الى ما يعانيه حلفاء السعودية والى خطورة المضي في هذه السياسة على لبنان وعلى الممكلة على حد سواء.

وكان الضاهر اشار في مؤتمره الى ان صرخته التي يوجهها للمسؤولين السعوديين ودعوته الملك الى التدخل شخصيا هي بمثابة دق ناقوس الخطر لما قد يتعرض له حلفاء الممكلة في حال بقيت الامور بيد السفير ومن يتعاون معه. 


مواضيع ذات صلة:

  1. هل انكسرت الجرة بين خالد الضاهر والسعوديين؟… عمر إبراهيم

  2. لماذا إنتقد خالد ضاهر السعودية؟.. عمر إبراهيم

  3. ما حقيقة المعلومات عن فرض ″فيزا″ على السوريين للدخول الى لبنان؟… عمر ابراهيم


Post Author: SafirAlChamal