japan a

كوبا أميركا: التكنولوجيا اليابانية تحرج عراقة الأوروغواي بالتعادل

نجى سواريز، كافاني والأوروغواي بأعجوبة من خسارة كانت محتمة عليهم، وذلك ضمن منافسات دوري مجموعات كوبا أميركا في مواجهتهم المنتخب الياباني، بخروجهم من المباراة محافظين نسبياً على ماء الوجه بالتعادل الإيجابي بالنتيجة، السلبي بالنسبة لهم (2-2)، أمام الساموراي الياباني.

ظهر المنتخب الياباني وصيف بطل آسيا، بصورة مغايرة تماماً عن الصورة التي ظهر فيها في مباراته الإفتتاحية أمام تشيلي بطلة النسخة الماضية، والتي خسر فيها بنتيجة كبيرة (4-0)، فقد قدم اليابانيون مباراة قوية هجومياً ودفاعياً وتمكنوا من احراج المنتخب الذي يمتلك أكبر عدد ألقاب قارية وهي 15 لقب، منتخب الأوروغواي.

كانت المباراة مليئة بالفرص من كلا المنتخبين، وكان واضحاً منذ بدايتها أنها لن تنتهي بالتعادل السلبي وذلك بسبب رغبة واصرار الفريقين على التسجيل، وبالفعل قام منتخب اليابان بافتتاح التسجيل قي الدقيقة (24) عن طريق اللاعب كوجي ميوشي، ليتقدم بذلك محاربو الساموراي في النتيجة (1-0).

لم تدم فرحة اليابان بتسجيل الهدف كثيراً، فقد تمنكن الأوروغواي من تعديل النتيجة بمساعدة تقنية الفيديو، التي وبعد اطلاع حكم اللقاء عليها احتسب ركلة جزاء سجل منها اللاعب سواريز هدف التعادل (1-1)، في الدقيقة (32)، ولتستمر الدقائق المتبقية من شوط المباراة الأول من دون أهداف، وينتهي بالتعادل الإيجابي، بهدف لكل فريق.

بالرغم من عراقة منتخب الأوروغواي، وخبرة لاعبيه، الا أن منتخب الساموراي كان دائما الأسبق في التسجيل، حيث استطاع اللاعب ميوشي صاحب الهدف الأول، تسجيل هدفه الثاني في الدقيقة (59)، ووضع منتخبه مجدداً في المقدمة على حساب الأوروغواي، الذي بدوره بدأ من جديد في رحلة البحث عن هدف التعديل النتيجة، وكان له ما أراد بتسجيل اللاعب خيمينيز في الدقيقة (65) الهدف الثاني للأوروغواي، وتنتهي المباراة يالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.

وبهذا التعادل قام الساموراي الياباني بتأجيل تأهل الأوروغواي الى الدور الثاني، بعد أن أصبح رصيد الأخير أربعة نقاط من فوز وتعادل في صدارة مجموعته، وفي المقابل رفع منتخب اليابان رصيده الى نقطة واحدة من خسارة وتعادل.

Post Author: SafirAlChamal