nahas 2

نحاس: المخاطر الأمنية لا تزال موجودة

طالب النائب نقولا نحاس بوقف السجالات حول حادثة طرابلس الأخيرة وترك التحقيق للقضاء والأجهزة المختصة، معتبراً أن المطلوب اليوم البحث في أسباب وخلفيات ما حدث ومعالجتها بقرارات تمنع تكرار الجريمة.

وأضاف نحاس، في حديث الى برنامج ″أقلام تحاور″ عبر ″صوت لبنان″، أن منفذ الهجوم عبد الرحمن مبسوط قضى محكوميته وخرج بشكل قانوني، مطالباً بالإسراع في محاكمة الموقوفين الإسلاميين.

واعتبر أن ″لبنان لا يمكن أن يعيش سوى بكيان واحد وبشعب واحد والحديث الطائفي يجب ألا يستمر فهذا النهج وصل إلى نهايته ولا يمكن أن نكمل به، محذراً من أن المخاطر الأمنية لا تزال موجودة في ظل ما يجري من حولنا في المنطقة.

وقال نحاس إن الإصلاح يبدأ برفع يد السياسة عن القضاء كي يقوم بعمله بشكل مستقل، مشيراً الى أن الثقة بالجسم القضائي مهزوزة اليوم بسبب التدخلات السياسية المتكررة.

وأشار نحاس، رداً على سؤال حول السجالات المستمرة، إلى أنها عقيمة ولا مبرر لها سوى تأمين مصالح السياسيين، مشدداً على أن الحديث عن المارونية أو السنية أو الشيعية تخطاه الزمن ولم يعد ينفع.

وأكد أن المحافظة على علاقات جيدة مع كل الدول تحتّم على لبنان الالتزام بسياسة النأي بالنفس عن الصراعات القائمة، لافتاً الى أن هذا الأمر ليس خياراً.

ورأى النائب، بشأن موازنة العام 2019، أن الجميع كان ينتظر موازنة مختلفة جداً، مشيراً الى أن الأرقام المضخمة لرواتب القطاع العام لم تُعالج بعمق ولا تزال تشكل عبئاً كبيراً على الخزينة.

واعتبر أن المطلوب تغيير السياسة الإدارية لقطاع الكهرباء من خلال تشكيل الهيئة الناظمة للقطاع، مبدياً أسفه لعدم معالجة مشكلتي الجباية والتوزيع في خطة الكهرباء الجديدة.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published.