الجمعية العمومية لأساتذة الجامعة اللبنانية اوصت الإستمرار بالإضراب الى حين صدور الموازنة

انعقدت جمعية عمومية في كلية العلوم الفرع الثاني في مجمع الشيخ بيار الجميل – الفنار، بدعوة من الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية لجميع أساتذة الفروع الأولى والثانية.

حضر الجمعية، إلى جانب أعضاء الهيئة التنفيذية وعدد من العمداء وأعضاء مجلس الجامعة، ما يقارب ال500 أستاذ.

وبعد النشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت عن الروح الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، ألقى رئيس الهيئة التنفيذية د.يوسف ضاهر كلمة حول مسار التحرك، مشددا على التضامن بين أهل الجامعة بمواجهة الهجمة الشرسة عليهم. ثم فتح باب النقاش، فكانت مداخلات لبعض العمداء الذين دعموا موقف الرابطة وشددوا على احترام صلاحياتها في العمل النقابي وبأن الأمر يعود لها بالتحرك المطلبي المتجسد حاليا بالإضراب. ووعدوا بالتشديد على موقفهم هذا في اجتماع مجلس الجامعة مع معالي وزير التربية.

وبعد مداخلات عدة من الأساتذة رفعت التوصيات التالية:

1- الإستمرار بالإضراب العام الشامل في كل وحدات وفروع الجامعة اللبنانية إلى حين صدور الموازنة عن مجلس الوزراء، واعتباره مفتوحا تلقائيا في حال المس بالرواتب أو صندوق التعاضد أوالنظام التقاعدي.

2- التأكيد على تحقيق كامل المطالب: زيادة موازنة الجامعة، إعطاء ثلاث درجات للأساتذة، إضافة 5 سنوات للجميع عند احتساب المعاش التقاعدي، بقية المطالب من درجات استثنائية ودكتوراه للذين حرموا منها.

3- الإسراع برفع ملف التفرغ للأساتذة المستوفين الشروط الأكاديمية وبطريقة يحترم فيها التوازن الوطني لكي يتم الإسراع بإقرار الملف في مجلس الوزراء.

4- الإسراع برفع ملف الدخول إلى الملاك لجميع الأساتذة المتفرغين المستوفين للشروط.

5- تشكيل لجنة إعلامية برئاسة عضو الهيئة د. جورج بشارة وأساتذة من كليتي الإعلام والفنون، لتكثيف وتظهير التواصل مع كل وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي.

6- تشكيل لجنة اقتصادية وقانونية برئاسة عضو الهيئة د. منى الباشا وأساتذة من كلية الحقوق والعلوم السياسية وكلية إدارة الأعمال والعلوم الإقتصادية، لوضع دراسة متكاملة عن الأوضاع الإقتصادية للجامعة وأساتذتها، وتوضيح الأرقام المتعلقة بالموازنة والرواتب والمعاش التقاعدي ومنح التعليم وصندوق التعاضد وبقية الأمور، مقرونة بنظرة واقعية ومستقبلية.

7- تفعيل التواصل مع الطلاب عبر اجتماعات متواصلة معهم في كل الفرع، ينظمها مندوبو الرابطة. والتأكيد على ضرورة الإسراع بإعادة العمل بالاتحاد الوطني لطلاب الجامعة اللبنانية.

8- التأكيد على استقلالية الجامعة الإداري والمالي.

9-الإيعاز إلى المندوبين بمتابعة الأمور لجهة التأكد من الإضراب الشامل.

وستعقد جمعية عمومية عند الحادية عشرة من قبل ظهر غد لاساتذة الشمال في مجمع الرئيس ميشال سليمان – مون ميشال في كلية الهندسة

Post Author: SafirAlChamal