توفيت بعدما عملية تكبير مؤخرتها

أرادت تكبير مؤخرتها.. فتوفيت

لقيت امرأة برازيلية، أم لـ3 أطفال حتفها، جراء مضاعفات بعد جراحة تكبير المؤخرة، وقد تحولت “دانيا بلاسينيا”، 28 عاما، إلى اللون الأزرق بعد إجراء العملية الشهيرة في عيادة تجميل في ميامي في فلوريدا الأميركية وتم نقلها إلى المستشفى لكنها لم تتمكن من النجاة وتوفيت.

ويتضمن الإجراء الجراحي المثير للجدل شفط الدهون من الخصر أو المعدة لملء الأرداف، حيث أصبح يحظى بشعبية كبيرة بين النساء مؤخرا ومن بينهم نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان.

ووفقا لموقع “ذا صن”، فقد حذرت إحدى أقارب الضحية باقي النساء من إجراء العملية الجراحية، وهي ترى أن النساء على استعداد لدفع أموال طائلة لتغيير مظهر أجسامهن، لكنهن لا يدركن أنهن يضعن حياتهن على المحك.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *