ExtImage-3575952-598869696.jpg

ميقاتي: هدفنا أن تنال طرابلس حقها.. ولبنان ممنوع أن يسقط

قال الرئيس نجيب ميقاتي، في حديث لقناة ″الجديد″ إنّ “مدينة طرابلس دفعت على مدى السنوات الماضية ثمن الخلافات بين من يكون في السلطة ومن يكون خارجها، لذلك قررنا فتح صفحة جديدة لإعطاء طرابلس حقّها من الإنماء والمشاريع الإقتصادية والتعيينات، إضافةً إلى صرف مبلغ المئة مليون دولار الذي أقرته حكومتنا لطرابلس وفق مشاريع إسمية″.

وأضاف: داخل تيار العزم وتيار المستقبل أصوات عبّرت عن انزعاجها من التقارب وطالبت بخوض معركة إنتخابية، لكن في النهاية فإنّ السياسة هي فن الممكن بإخلاق. ليس هدفنا إشاعة المزيد من الشرذمة والإنقسام، بل التعاون لتنال طرابلس حقها على صعيد الخارطة الإقتصادية اللبنانية.

وتابع: قدمنا كلّ الدعم للرئيس سعد الحريري وهو موجود في السلطة، وسننتظر تحقيق الالتزامات وسنقوم بدورنا في المتابعة والمحاسبة عندما يقتضي الامر، ولكنني على ثقة أنّ الرئيس الحريري سينفذ ما التزم به.

وقال ميقاتي: أيّ مشروع يحقق مصلحة طرابلس والشمال حتماً سأكون داعماً له، وفي الوقت ذاته لا يمكن أن أنادي بتطبيق معايير الكفاءة والأخلاق والنزاهة ثمّ أطالب بحصص. أنا أدعو إلى اختيار الاكفأ والاكثر نزاهة، وان نتفق على هذه الكفاءات. معيارنا هو اختيار الافضل، ولم نتطرق الى الحصص.

وأضاف: بحكم خبرتي أقول لبنان ممنوع أن يسقط وبإذن الله الوضع ممسوك، لكن علينا أن نحفظ مناعة الجسم اللبناني لئلا يتعرض لأمراض مستعصية. أحد أسباب الفساد هي التغطية الطائفية والنظام اللبناني الذي بات متجذّراً أكثر واكثر في الإعتبارات الطائفية.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *