معرض

مركز العزم الثقافي يُطلق معرض.. من الذاكرة

تحت عنوان ″من الذاكرة″، نظم مركز العزم الثقافي- بيت الفن معرضا شارك فيه ثلاثة فنانين عرب هم: احمد الجنايني (مصر)، عبد الناصر ياسين (لبنان)، وصالح الهجر(سوريا)، وذلك في قاعة المعارض في مقرالمركز بطرابلس.

تميز المعرض بلوحاته  المتنوعة التي عكست الطابع الخاص لكل من المشاركين: فكان واضحاً في أعمال الرسام احمد  الجنايني اعتماد تقنيات فنية  خاصة انطلاقاً من المدرسة السريالية. كما استوحى بعض اللوحات من الطبيعة والحياة اليومية للمواطن المصري، وامتازت أعماله بتوزيع الالوان بقياسات متقنة.

اما صالح الهجر فقد اتقن رسم الحروفيات ودمجها في لوحات محاولاً العودة الى التراث، بالاعتماد على الخط العربي الذي تميز به، وذلك لما للخط العربي من خصوصية في الهوية الثقافية العربية.

أما الفنان ياسين، فقد اعتمد على الزخرف الاسمي الكلاسيكي، والرسم التعبيري بواسطة الحرف العربي، ساعياً إلى الجمع بين الموروث والحداثة. وركز ياسين في أعماله على الرسوم التي عادة ما تكون في صفحات القرآن الكريم، والحروفيات التي تعتبر أحد أعمدة الفن الإسلامي.

وعلى هامش المعرض، أكد مدير مركز العزم الثقافي عبد الناصر ياسين أن المعرض يأتي في سياق الرسالة التي نذر المركز نفسه من أجلها، ويعكس تمسك “العزم” بالهوية الشرقية العربية. كما أنه يأتي انسجامة مع رؤية جمعية العزم والسعادة الاجتماعية في تحقيق التنمية في كافة المجالات. واعتبر ياسين أن “الفن يدخل في صلب العملية التنموية، نظراً للآفاق التي يفتحها أمام الإنسان، ودوره في تنشيط حواسه وطاقاته كافة.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *