anffe

مطالبة الهيئة العليا للاغاثة بالتعويض عن الخسائر في أنفه… فاديا دعبول

ما كادت تهدأ العاصفة حتى تكشفت الاضرار والخسائر في الكثير من البيوت والمستودعات والمخازن، لاسيما في انفه، وتحديدا في حين العين. حيث فوجئ المواطن وفاء كميل جريج باجتياح مياه الامطار لمستودعه الخاص بتخزين الزيت والزيتون، على ارتفاع قارب النصف متر، ما ادى الى سقوط براميل الزيت، من ضغط المياه، وهي تقارب زنة 25 تنكة، اضافة الى برميلين من الخل، ومئة كيلو من الزيتون المكبوس، وما يفوق الـ500 لوحا من الصابون، وسبعة اكياس كبيرة من الملح البحري..

لم يكن جريج يتوقع ان تحل به كل هذه الخسائر، خلال تفقده المكان. الا ان ما ساهم في تدفق المياه الغزيرة الى مستودعه انخفاضه عن الطريق بما يقارب المتر والنصف متر، اذ تحول الى مصب للمياه الجارفة في الطرق. ويعتبر جريج ان السبب يعود لانسداد مجاري المياه التي ادت بفعل السيول الى انهيارات وتشققات كبيرة في الطريق الحيوي الذي يربط أنفه ببلدات زكرون وبدبهون وبرغون.

ويتمنى جريج على الهيئة العليا للاغاثة التعويض عليه وعلى جميع المتضررين في المنطقة، اسوة بسائر المناطق، لاسيما ان تجارته بالزيت والزيتون هي مورد لرزقه.

وهناك كثير في الحي من المتضررين باجتياح المياه لمواقف سياراتهم ومستودعاتهم، اذ بلغت خسائرهم الاف الدولارات، وقد عمل الدفاع المدني مع الاهالي على مدى ثلاثة ايام لسحب المياه منها.

كما تفقد النائب جورج عطالله، خلال جولة قام بها، الطريق الذي تعرض لتشققات بين انفه وبرغون، حيث التقى مختار البلدة رضوان الايوبي وبعض الاهالي. وتواصل هاتفيا مع مدير عام وزارة الاشغال الذي وعد بالتحرك الفوري لاصلاح الطريق وتعبيده. واجرى اتصالا مع المسؤولين في شركة كهرباء قاديشا لاصلاح الاعطال الناجمة عن العاصفة والتي ادت الى انقطاع التيار الكهربائي في المنطقة.


مواضيع ذات صلة:

  1. نورما حوّلت الكورة الى بحيرة.. وقطعت اوصالها… فاديا دعبول

  2. متى ستُنصف الكورة إنمائيا؟… فاديا دعبول


 

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published.