refugee3

دفعة جديدة من النازحين الى سوريا.. والحصة الاكبر من طرابلس

تواصل المديرية العامة للأمن العام اللبناني تأمين العودة الطوعية للنازحين السوريين في لبنان إلى سوريا، حيث انطلقت  اليوم الدفعة العاشرة من العائدين السوريين طوعاً إلى سوريا ضمن الحملة المنظمة من المديرية العامة للأمن العام اللبناني، من عدة مناطق.

 فمن طرابلس، انطلقت عشرات الحافلات التابعة لوزارة النقل السورية  من داخل حرم معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس، متجهة نحو معبر العريضة الحدودي بين لبنان وسوريا، حيث تولت نقل النازحين إلى وطنهم. وتُعتبر هذه الدفعة الأكبر منذ بداية الحملة.

وأشرف رئيس شعبة معلومات في الأمن العام في الشمال العقيد خطار ناصر الدين على إجراءات عناصر الأمن العام المتخذة في طرابلس، وأشار إلى أن “المديرية العامة للامن العام تحرص على تأمين العودة الآمنة للسوريين العائدين طوعاً إلى بلادهم، مع التشديد على كلمة طوعاً، وأن الجميع يلحظ العدد المتزايد عند كل دفعة جديدة من الراغبين بالعودة إلى ربوع وطنهم وإلى قراهم، والدفعة الجديدة شملت 600 نازح سوري عبروا معبر العريضة عبر باصات تولت نقلهم، وكل ذلك يتم بتوجيهات من المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم الذي كرس المديرية وعناصرها لتأمين العودة لكل من يرغب إلى وطنه دون أي إكراه، وهذا العمل يتم بشكل يتلاءم مع مصلحة الشعبين اللبناني والسوري”.

ومن معبر المصنع

كذلك انطلقت قافلة، ضمت حافلة سورية واحدة تنقل 23 نازحًا و4 سيارات بيك أب، محملة بحاجيات للنازحين، من شبعا والعرقوب إلى قراهم في المقلب الشرقي لجبل الشيخ. وستسلك طريق راشيا الوادي حتى المصنع بمواكبة من الجيش والامن العام اللبناني.

ومن عرسال انطلق 250 من الراغبين بالعودة الطوعية من مخيمات النزوح السوري هناك. الذين توجهوا مع أثاثهم، نحو طريق الجرد في السلسلة الشرقية باتجاه معبر الزمراني على الحدود اللبنانية السورية نحو القلمون الغربي إلى قرى: قارة، فليطا، الجراجير، المعرة ويبرود، بمؤازرة الجيش اللبناني وفي حضور لجنة الإنقاذ الدولية.

وأفيد دخول 18 حافلة إلى الأراضي اللبنانية عند الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم،  من نقطة عبور المصنع اللبناني باتجاه صيدا، صور، شبعا، برج حمود وبيروت لنقل النازحين السوريين إلى الأراضي السورية.

وعمل عناصر الأمن العام اللبناني على التدقيق بأسماء أبناء العائلات المغادرة، الذين شكروا بدورهم الأمن العام اللبناني على جهوده الكبيرة التي يبذلها لتأمين عودتهم.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *