8

الدكتور طلال حداد يُطلق جامعة ملوك الحرف

أفكار كثيرة تجول في خاطر سفير النوايا الحسنة ابن طرابلس الدكتور طلال حداد، الذي يحمل الى جانب طموحاته المتعددة واهتماماته المتنوعة، الادب والشعر والثقافة، والعمل مع ثلة من الادباء والمهتمين على تأسيس منبر اطلقوا عليه اسم “جامعة ملوك الحرف النقدية الالكترونية”.

هو ابن القبة إحدى مناطق طرابلس الفقيرة وما يزال مقيما فيها، ومنتقلا بين مناطق لبنان ناشرا فكرته الام من خلال الجامعة التي وصل بها الى دول عدة وحولها من مجرد حلم الى حقيقة.

أسس حداد الجامعة النقدية مع مجموعة من الأساتذة الجامعيين للبحث بما ينقص العالم الأدبي، حيث توصل إلى أن النقد الأدبي مهمش وشبه مغيب وإن وجد، فإن العاملين عليه هم قلائل وبشكل فردي رغم كثرة الأدباء والمفكرين الأكاديمين والجامعيين في الوطن العربي.

توجه الدكتور حداد مع فريقه لتأسيس وتنظيم هذه الأكاديمية تحت إسم “جامعة ملوك الحرف النقدية” وقد تم وضع الأسس وتقسيم اللجان وإعداد النظامين الداخلي والاداري، والعمل على إنتقاء نصوص ادبية، وضم الكثير من الأدباء لهذا العمل، وتفعيل العمل على الأرض بعد اطلاق صرخة بكلمة (الحلم) أثمرت عن المؤتمر الأول في قاعة مؤتمرات غرفة التجارة بعنوان: “من الافتراضي الى الواقع.. حكاية حلم”، وبعدها توالت الأعمال على الأرض وامتدت لتصل الى معظم الدول العربية وحتى الأجنبية ومنها فنزويلا وكندا.

جامعة ملوك الحرف النقدية هي الوحيدة في العالم التي تقدم هذا العمل حيث حصد عميدها حداد أكثر من 500 شهادة تقديرية، من منظمات ثقافية وحقوقية وأكاديميات ومجلات إلكترونية وفي الآونة الأخيرة تم منحه لقب سفير النوايا الحسنة في العالم من منظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان والتي تعمل تحت مظلة الأمم المتحدة.

كما قام حداد بإنشاء اربعة دواوين أدبية، وهو اليوم يطمح الى ترجمة الكثير من افكاره التي تراوده في مجال دعم المرأة وحماية الطفولة.

talal

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *