darwish

النائب درويش لخريجي ″طرابلس الإنجيلية″: كونوا على قدر التحديات

أكد عضو كتلة “الوسط المستقل”  النيابية الدكتور علي درويش ان “الخريجين دم جديد يضخ في شرايين الوطن، وقيمة تضاف إلى رأس المال البشري اللبناني”.

كلام الدكتور درويش جاء خلال حفل تخرج طلاب “مدرسة طرابلس الإنجيلية” في الكورة، بحضور أمين عام السينودوس الإنجيلي الوطني في سوريا ولبنان القس جوزيف قصاب، أمين سر لجنة الشؤون التربوية في السينودوس د.جوني عواد، راعي كنيسة منيارة الإنجيلية القس هادي غنطوس، راعية كنيسة طرابلس للإنجيليين القسيسة رولا سليمان، النائب سليم سعادة، والنائب السابق د.فادي كرم، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، مدير المدرسة د.جمال البيطار، وأعضاء الهيئة التعليمية ولجان الأهل ورابطة الخريجين في المدرسة.

ونوّه الدكتور درويش بالمدرسة التي هي علامة مضيئة في تاريخ المدينة، وبجهود الهيئتين الإدارية والتعليمية وهيئة الخريجين على مر السنين، الذين قاموا بأكثر مما يستطيعون، لتطوير أداء المدرسة على مختلف الصعد، مثنياً على التواصل البناء بين الخريجين و”هذه هي المؤسسة التربوية، وهذا هو التواصل الذي نرغب في استمراره حتى خلال المرحلة القادمة، لأنكم سفراؤها في مراحل حياتكم المقبلة”.

وتابع: “تدخلون مرحلة جديدة حافلة بالتحديات، فكونوا على ثقة، من أنه على قدر تميزكم، ستكونون قيمة مضافة لمجتمعكم، وللعيون التي تنظر إليكم الآن من أهلكم ومحبيكم ومعلميكم. واجهوا الحياة بجدية، ولكن برحابة صدر، لأن التحديات كثيرة، ولا بد من أن نكون على قدرها”.

وخاطب د.درويش المعلمين بالقول: “كونوا أكثر استعداداً للتحدي مع هذا الجيل، الذي أصبح أشد تمايزاً. ومما لا شك فيه أن هناك كماً هائلاً من المتغيرات علينا أن نواكبها، ونكون على قدرها، برفع مستوى الصيغة التعليمية لمواكبة متطلبات العصر، وما يستلزمه الحفاظ على مجتمعنا ووطننا”.

وللأهالي قال درويش: “صحيح أنكم تعبتم، ولكن التحديات أمامكم في ازدياد، خاصة في مواكبة أبنائكم على دروب الحياة، بدءاً من المرحلة الجامعية، ثم دخولهم إلى سوق العمل، وأنا على يقين من أنكم على قدر هذه المسؤولية، لأنكم تمثلون قيم ومبادئ المدينة والشمال ككل: قيم التآخي والمحبة والوفاق”.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *