fajr ljorod

صابونة فجر الجرود.. هدية بدر حسون الى كل أبناء الجيش اللبناني

لم تهدأ مصانع قرية بدر حسون البيئية خلال الأشهر الماضية، حيث إنشغلت بتصنيع نحو 80 ألف صابونة طرابلسية عطرية حملت إسم فجر الجرود، أراد الدكتور بدر حسون أن تكون عربون تقدير لكل جندي ورتيب في الجيش اللبناني، بعد الانجاز الكبير الذي حققته المؤسسة العسكرية بتحرير الجرود من الارهابيين، وتأكيدا على أن الجيش هو صمام أمان الوطن.

قبل فترة إستضافت القرية البيئية وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف ووزير العمل محمد كبارة، حيث إطلعا على “خلطة” فجر الجرود التي ستصنع منها الصابونة ووضعا يدهما فيها خلال طبخها بحضور ممثل عن قائد الجيش وحشد من الشخصيات والمهتمين، ثم بوشرت عمليات التصنيع والتوزيع على العسكريين بإشراف مباشر من قيادة الجيش.

من جهته يقول بدر حسون: إن خلطة صابونة فجر الجرود هي من أرقى أنواع الأعشاب والزيوت وهي لها رائحة عطرية جميلة وفعالية على الجلد، وهي أقل ما يمكن أن نقدمه لمؤسسة الجيش اللبناني التي تقدم التضحيات بكل أنواعها دفاعا عن الوطن وسلامة أراضيه. وأثنى حسون على تعاون قائد الجيش العماد جوزف عون الذي أعطى توجيهاته بتقديم كل التسهيلات الممكنة لايصال كميات الصابون الى أصحابها من العسكريين، مشددا على أن الجيش والدولة ومؤسساتها بالنسبة لنا كصناعيين وإقتصاديين وسياحيين وبيئيين هي الحصن الأول والأخير لأننا لا نستطيع أن ننتج وأن نقدم وأن نبدع من دون أمن وأمان وإستقرار.

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *