hbb

انماء طرابلس والميناء كرمت الاعلاميين بحضور اعضاء لائحة قرار الشعب

اقام رئيس جمعية “انماء طرابلس والميناء” انطوان حبيب فطورا على شرف الاعلاميين في مطعم عكرا في طرابلس، بحضور اعضاء لائحة “قرار الشعب” المدعومة من “التيار الوطني الحر” ومركز الوطني في الشمال واعضاء الماكينة الانتخابية للائحة وعدد كبير من الاعلاميين.

بداية النشيد الوطني وكلمة ترحيبية من عريفة الاحتفال جنات بركات.

والقى حبيب كلمة شدد فيها على “دور الاعلام في الاضاءة على الحقيقة ونقل الخبر بموضوعية” وقال: “بداية نشكركم على جهودكم وسهركم والدور الذي يلعبه كل فرد منكم في مجال عمله لرفع كلمة الحق والاضاء على الحقيقة، واشكر عاطفتكم النبيلة التي لمستها منكم جميعا اثناء ترشحي للانتخابات النيابية، لا بل وخلال عزوفي عن الترشح للظروف التي اصبحت معلومة”.

أضاف: “نحن على مسافة قريبة من الانتخابات النيابية، ونأمل ان يكون التنافس فيها رياضيا حضاريا ديموقراطيا، بعيدا عن الكلام الجارح وتهم التخوين بين المرشحين وانصارهم وابناء المدينة الواحدة، فبعض ما نسمعه بين الحين والاخر من كلام مؤذ، نؤكد انه لا يمت بصلة الى بيئتنا وعيشنا وتقاليد مدينتنا المعروفة بالانفتاح واحترامها للاخر في الانتخابات وغيرها، لذا دوركم مهم جدا في هذا الموضوع، للانارة على كل ما هو ايجابي وصرف النظر عن بعض السلبيات التي نراها ولا نرضى بها جميعا”.

وتابع: “تفصلنا ايام معدودة عن الانتخابات النيابية، ونأمل ان تجري على اسس سليمة وان تكون مؤسسات الدولة على مسافة واحدة من جميع المرشحين، وان يفوز بها من يكسب اصوات المواطنين، وعلينا بالنهاية تقديم التهنئة له والتمني للخاسر حظا موفقا بالانتخابات المقبلة. وانني على امل ان يقوم اعضاء المجلس النيابي الجديد باعادة بناء الدولة على أسس وطنية سليمة، لاننا نواجه تحديات خطيرة من حولنا، اضافة الى الظروف المعيشية والاقتصادية الصعبة، ويجب عليهم الحزم في شتى المجالات لإعادة العجلة الاقتصادية الى دورها الطبيعي وتفعيل دور السياحة والمرافق الحيوية في طرابلس والشمال، وان يتركوا فسحة كبيرة للحريات، فهذا الوطن لا يحيا الا بالحرية”.

وختم حبيب: “اتمنى للمرشحين الموجودين بيننا التوفيق بالانتخابات النيابية، وشعار جمعية انماء طرابلس والشمال “بتحب طرابلس انتخب ابناءها”.

بدوره شكر الزميل غسان ريفي في كلمة له حبيب على دعوته وتكريم الاعلاميين، متمنيا للائحة التوفيق في المعركة الانتخابية.

الخير

بعد ذلك، تحدث المرشح عن المقعد السني في المنية في الدائرة الثانية رئيس المركز الوطني في الشمال كمال الخير وقال: “بداية اريد ان اشكر الاخ طوني حبيب على هذا التكريم لاخوتي واحبابي الذين اعتبرهم عصب الحياة، فليعذرني اخوتي واحبابي فنحن مررنا بظروف صعبة لا تحملها الجبال، لكننا اليوم نحن هنا لنكرمكم ، فقد طلب مني الاستاذ طوني أن نقوم بهذا الاحتفال وكان جوابي واضحا، حيث اعلنت دعمي لحفل التكريم وشددت على يديه لأن هذا التكريم يعتبر تكريما لكلمة الحق الموجودة في هذه المعركة الانتخابية”.

اضاف: “اشكركم باسمي وباسم لائحة “قرار الشعب” لتلبية هذه الدعوة، ولي عتب على بعض الاعلاميين، فالتعتيم التي تشهده لائحتنا لا يمكن وصفه وكأن هذه اللائحة آتية من دولة اخرى، ولكن مهما عتم المعتمون ومهما فعل المضللون سنلتقي في السادس من أيار وستحصد هذه اللائحة ما لم يتوقعه احد”.

وختم: “هذه اللائحة أتت من الشعب وللشعب، وستحصل على حاصل انتخابي في المجلس النيابي القادم، وسنكون جنبا الى جنب مع الاعلاميين حتى لو قصروا تجاهنا اليوم وعملوا ضدنا الا اننا سنبقى ندعمهم”.

ماروني 

وفي الختام، القى المرشح عن المقعد الماروني في طرابلس طوني ماروني كلمة قال فيها: “نشكر الجسم الاعلامي الذي لبى الدعوة ونشكر صاحب الدعوة الاستاذ طوني حبيب الذي يعلم جيدا هموم المدينة وابنائها كما يعلم الجسم الاعلامي ذلك ايضا، فنحن ننظر دوما للاعلام على انه من يصوب البوصلة لنحسن اداءنا السياسي، والذي يوضح لنا متى ابتعدنا عن الطريق او عن الخط السليم لنعود ونصوب اهدافنا ونصلح طريقنا، هكذا نحن اعتدنا من الاعلاميين وهكذا نحبه ان يكون ونتمنى من الجسم الاعلامي الطرابلسي والشمالي ان يساعدنا لنستطيع النهوض بمدينتنا ونحل مشاكلها ونوصلها الى ما نطمح اليه وما يريد منا ابناؤها”.

اضاف: “الاعلام يعتبر السلطة الرابعة في لبنان، ولهذا السبب نحن نتمنى من هذه السلطة ان تضع يدها معنا جميعا كي نستطيع ان نحقق طموحات اهلنا ونحل مشاكلهم ونصل الى المكان الذي يمكن ان نصلح كل شيء فيه من خلال التشريع في المجلس النيابي”. 

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *